اهم الاخبار
الخميس 28 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الهلال الأحمر الليبي: العثور على جثث 17 مهاجرا غير شرعي على الشاطئ

هجرة غير شرعية -
هجرة غير شرعية - صورة أرشيفية

أعلن الهلال الأحمر الليبي، اليوم الأربعاء، عن العثور على جثث 17 مهاجرا غير شرعي على الشاطئ الليبي، وفقا لشبكة سكاي نيوز عربية.

وفي سياق آخر، أوضحت السفارة الأمريكية لدى ليبيا، الشهر الماضي، أنه تم انتهاء عملية تسجيل الناخبين في الخارج وليبيا جاهزة للانتخابات.

وقالت السفارة في تغريده على تويتر: "نهنئ المفوضية الوطنية العليا للانتخابات على استمرارها في وضع جميع الترتيبات الفنية لإجراء انتخابات ناجحة في 24 ديسمبر. وهذا تأكيد إضافي على أن ليبيا والليبيين جاهزون للانتخابات من الناحية الفنية.".

وقد أصدرت مفوضية الانتخابات الليبية بيان حول انتهاء عملية تسجيل الناخبين في الخارج السبت وجاء فيه: "تعلن المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عن انتهاء مرحلة تسجيل الناخبين بالخارج وذلك بانتهاء يوم الجمعة 17 سبتمبر 2021م، بحلول الساعة 11:59 مساء بتوقيت ليبيا، وبهذا تتوقف المنظومة عن استقبال طلبات المواطنين للتسجيل، أو الاستفسار على الموقع المخصص لذلك. 

مؤشر الاقفال

وقد سجلت قراءة المنظومة عند مؤشر الإقفال عدد (10,729) ناخباً مقيماً بالخارج من بينهم (7,296) من الرجال و (3,433) من النساء، وكانت أعلى مستويات التسجيل في المملكة المتحدة حيث بلغ عدد المسجلين (2,040) ناخباً، يليها جمهورية مصر العربية وبلغ (1,290) ناخباً، ثم الولايات المتحدة الامريكية (997)  ناخباً."

وبهذا يصبح العدد النهائي للمسجلين بمنظومة الناخبين بالداخل والخارج (2,865,624) ناخباً من بينهم (1,628,305) من الرجال، و (1,237,319) من النساء.

وبهذه المناسبة تهنئ المفوضية جميع الليبيين بالداخل والخارج الذين أدرجوا أسمائهم بسجل الناخبين، تعبيراً عن تطلعاتهم نحو بناء دولة ديمقراطية قوامها الاحتكام إلى صناديق الاقتراع، وتتعهد بأن تتحمل جميع مسؤولياتها لكي تحقق أعلى مستويات الثقة والنزاهة في تنفيذ الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر القادم.

والمفوضية وهي تختتم هذه المرحلة، تستعد لانطلاقة المرحلة القادمة، وهي مرحلة تسليم بطاقات الانتخاب إلى الناخبين، عبر مراكز الانتخاب التي سجلوا بها، حالما يتم الإعلان عن ذلك قريباً. وتدعو جميع الشركاء من منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، ومؤسسات الدولة، والمواطنين عامة إلى المساهمة في إنجاح هذه المرحلة من خلال الإسهام في حملات التوعية والتحفيز لاستلام بطاقاتهم لكي يتمكنوا من المشاركة في عملية الاقتراع.