اهم الاخبار
الأحد 24 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الملك عبد الله الثاني: الأردن أقوى من أي حملات

الملك عبد الله الثاني
الملك عبد الله الثاني

قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الاثنين، خلال زيارته للبادية الوسطى ولقائه 
عددا من وجهاء وابناء البادية، إن "هناك حملة ضد الاردن، وهي ليست الاولى، ونحن اقوى من هذه الحملات."
وأضاف: ندعو إلى استثمار الامكانيات الزراعية والصناعية التي تتوفر في منطقة البادية الوسطى إضافة إلى تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص من اجل تشجيع الاستثمار المحلي والاجنبي، وفقا لوكالة عمون.

كما دعا الملك عبد الله الأردنيين إلى الاقبال على تلقي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وفي السياق، نقلت وكالة عمون الإخبارية عن مصادر مطلعة، الثلاثاء قولها إن الخطوط الملكية الأردنية ستستأنف رحلاتها الجوية الى العاصمة السورية دمشق ابتداء من الثالث من شهر أكتوبر.

وقد اتفق الجابين السوري والأردني خلال الاجتماعات الوزارية المنعقدة في العاصمة عمان على استئناف حركة الطيران بين البلدين.

وعقب انتهاء الاجتماعات المشتركة، تم إصدار بيان جاء فيه: إنه تم بحث أوضاع الشركة الأردنية السورية للنقل لغايات ايجاد حلول للمشاكل التي تواجهها.

مذكرة احتجاج رسمية

وشارك في الاجتماعات التي بدأت أمس الاثنين من الجانب الأردني وزراء الصناعة والتجارة والتموين مها علي، والمياه والري محمد النجار، والنقل وجيه عزايزة، والزراعة خالد الحنيفات، والطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي، ومن الجانب السوري وزراء الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد سامر الخليل، والموارد المائية تمام رعد، والزراعة والإصلاح الزراعي محمد حسان قطنا، والكهرباء غسان الزامل.

وفي سياق آخر، وجهت وزارة الخارجية الأردنية، الثلاثاء، مذكرة احتجاج رسمية لإسرائيل تطالب فيها بالكف عن انتهاكاتها واستفزازاتها في المسجد الأقصى.

وأدانت الخارجية الأردنية في مذكرتها الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، والتي كان آخرها السماح بدخول المتطرفين للحرم القدسي الشريف، بأعدادٍ كبيرةٍ وبحماية من الشرطة الإسرائيلية، في فترة الأعياد اليهودية الممتدة خلال شهر أيلول الجاري، والسماح لهؤلاء المتطرفين بالقيام بأعمال استفزازية مرفوضة ومُدانة، فضلاً عن الاستمرار في إعاقة عمل موظفي إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية.
وبحسب وكالة عمون الإخبارية، قال المتحدث باسم الخارجية الأردنية السفير هيثم أبو الفول: إنّ الوزارة وجّهت اليوم مذكرة احتجاج رسمية طالبت فيها إسرائيل بالكف عن انتهاكاتها واستفزازاتها، واحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني، واحترام حرمة المسجد، وسلطة إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية.

وأضاف: أنّ هذه الانتهاكات مرفوضة ومُدانة، وتُمثل استفزازاً لمشاعر المسلمين، ولالتزامات إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال في القدس الشرقية، بموجب القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، وكما شدّد على أنّ المسجد الأقصى بكامل مساحته البالغة ١٤٤ دونماً هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وأن إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية هي الجهة القانونية صاحبة الاختصاص الحصري بإدارة كافة شؤون الحرم وتنظيم الدخول والخروج منه.