اهم الاخبار
السبت 18 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

جونسون: أجلينا أغلبية الأشخاص من كابول والوقت قصير لإخراج البقية

بوريس جونسون
بوريس جونسون

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الخميس: أجلينا أغلب المواطنين من أفغانستان والوقت قصير لإجلاء البقية.

وأضاف: الوقت ينفد لإجلاء من بقي في أفغانستان لكن الغالبية العظمى ممن يحق لهم القدوم إلى بريطانيا غادروها، وفقا لوكالة رويترز.

وتابع قائلا: " سنفعل كل ما بوسعنا لإجلاء الجميع في الوقت القصير جدا المتبقي لنا في أفغانستان".

وقد أعلن البيت الأبيض، الخميس، عن إجلاء 13400 شخص من أفغانستان خلال الـ 24ساعة الماضية، مما يرفع العدد الإجمالي منذ 14 أغسطس إلى 95700 شخص.

ومن جانبها، أكدت وزيرة الدفاع الألمانية أنغريت كرامب كارينباور، على أن المرحلة الحالية هي أخطر مرحلة من عمليات الإجلاء من أفغانستان.

ألمانيا أجلت 5200 شخص من كابل

وأشارت كرامب كارينباور إلى أن ألمانيا أجلت 5200 شخص من كابل من بينهم 4200 أفغاني و505 ألمان.

وفي السياق، قال وزير الاتصالات الجديد بحكومة طالبان في أفغانستان، ذبيح الله مجاهد، اليوم في حديث لقناة روسيا اليوم، إن موعد خروج القوات الأمريكية من البلاد الذي حددته الحركة غير قابل للتمديد.

وأضاف: أنه يجب على الأمريكيين الخروج بأقرب فرصة لما يشكل وجودهم من مشكلات للشعب الأفغاني.

وتابع قائلا: إنه توجد تهديدات حقيقية من أن تقوم عناصر إرهابية مثل تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" بمهاجمة مطار كابول.

وأشار ذبيح الله إلي أننا "سنحاول ونعمل جاهدين على إثبات أن طالبان ليست كما يدعي الغرب أنها أداة للقتل والتنكيل، إنما هي حركة سياسية لديها أهداف بتحرير البلاد والارتقاء بأفغانستان".

وأوضح ذبيح الله مجاهد أن أفغانستان تحت قيادة طالبان تسعي نحو إقامة علاقات دبلوماسية مع جميع الدول وخاصة مع الدول الغربية، مشيدا بالدور الروسي في حلحلة الأزمة سواء في الداخل الأفغاني أو في المحافل الدولية.

ولفت ذبيح الله مجاهد إلي أن حركة طالبان لا تنوي التوسع في آسيا الوسطى أو إلى حدود روسيا، داعيا المجتمع الدولي إلى دعم طالبان في عملها داخل أفغانستان.

وفيما يتعلق بالوضع الاقتصادي، قال ذبيح الله مجاهد إن الرئيس السابق أشرف غني سلب البلاد ملايين الدولارات ما تسبب بمشكلات اقتصادية جمة تعمل طالبان على معالجتها حاليا.