اهم الاخبار
السبت 03 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

رويترز: مقتل 5 أشخاص في غارة جوية على إقليم تيغراي الإثيوبي

الصراع في تيغراي
الصراع في تيغراي

قال مسؤول طبي بإقليم تيغراي الإثيوبي، على تويتر، إن القوات الإثيوبية شنت غارة جوية يوم الجمعة على قرية بمنطقة تيغراي بشمال البلاد، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة 37 آخرين.

ووفقا لوكالة رويترز فلم يرد المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية، ليجيس تولو، والمتحدث العسكري الكولونيل جيتنت أدان، والمتحدثة باسم رئيس الوزراء بيلين سيوم، على طلبات للتعليق.

وفي السياق، أعلنت جبهة تحرير تيغراي بشمال إثيوبيا، الشهر الماضي، إن قوات من إريتريا تشن هجوما واسع النطاق على مناطق متاخمة للإقليم.

ولم يرد وزير الإعلام الإريتري يماني جبريميسكل على الفور على طلبات للتعليق، وأرسلت إريتريا قوات إلى تيغراي لدعم الجيش الإثيوبي بعد اندلاع القتال بين الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تيغراي في نوفمبر 2020، نقلا عن وكالة رويترز.
ولم يرد المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية، ليجيسي تولو، والمتحدث العسكري الكولونيل جيتنت أدان، والمتحدثة باسم رئيس الوزراء بيلين سيوم، على طلبات للتعليق.
وفي السياق، قال مسؤول طبي، إن عاصمة إقليم تيغراي بشمال إثيوبيا تعرضت لضربة جوية ثانية، الأربعاء الماضي، مما أسفر عن مقتل ستة أشخاص.
وقال فاسيكا أمديسلاسي، الطبيب في آيدر لوكالة رويترز، إن خمس جثث نُقلت إلى مستشفى ميكيلي، بينما نُقلت أخرى إلى مستشفى آيدر إلى جانب 10 جرحى، عقب ما وصفه بغارة بطائرة مسيرة.

ولم يرد المتحدث باسم الجيش الإثيوبي الكولونيل جيتنت أدان والمتحدث باسم الحكومة ليجيسي تولو على طلبات للتعليق.

هذا وقد أعلن مسؤول طبي عن وقوع ضربة جوية استهدفت عاصمة إقليم تيغراي بشمال إثيوبيا أمس الثلاثاء.

ووقعت الضربة الجوية بعد أيام من إعلان حكومة إقليم تيغراي أنها مستعدة لوقف إطلاق النار وستقبل عملية سلام يقودها الاتحاد الأفريقي في حربها مع الحكومة المركزية التي اندلعت في نوفمبر 2020.

وقال كيبروم جبريسيلاسي، الرئيس التنفيذي لمستشفى ميكيل في آيدر، إن المستشفى استقبل جريحًا واحدًا، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف جبريسيلاسي، إن المصاب الذي نقل إلى المستشفى قال إن الضربة أصابت الحرم التجاري ومحطة ديمتسي ووياني التلفزيونية التي تديرها حكومة تيغراي الإقليمية.

وأكد جيتاشيو رضا، المتحدث باسم حكومة إقليم تيغراي، وقوع الحادث، قائلاً إن حرم الأعمال بجامعة ميكيل قد تعرض للقصف.