اهم الاخبار
الإثنين 26 سبتمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

انفجار في العاصمة الأفغانية ومخاوف من وقوع إصابات كثيرة

العاصمة الأفغانية
العاصمة الأفغانية كابول

شهدت العاصمة الأفغانية كابول، اليوم السبت، انفجار وسط مخاوف من وقوع إصابات كثيرة، وفقا لما ذكره شهود عيان.

ووقع الانفجار في الجزء الغربي من المدينة في منطقة "بل سوخته"، حيث تقطن الأقلية الشيعية، نقلا عن وكالة رويترز.

وأشارت قناة العربية إلى أن هناك أنباء عن سقوط 6 قتلى في حصيلة أولية لانفجار كابول.

وقتل ثمانية أشخاص على الأقل، أمس الجمعة، وأصيب 18 آخرون في انفجار في كابول نفذه تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي السياق، أفادت وكالة طلوع الأفغانية، يونيو الماضي، بسماع دوي إطلاق نار بالقرب من قاعة تنظم بها حركة طالبان تجمعا بالقرب من جامعة كابول. 

وتم تداول مقطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، يمكن من خلاله سماع صوت اللقطات المتناثرة.

وذكرت وسائل إعلام أفغانية، أن مروحيات طالبان تحلق فوق جامعة كابول بعد انفجارات شهدتها المنطقة.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد، في تغريدة على تويتر: إنه "لا توجد مشاكل في الاجتماع، وقد أطلقت القوات الأمنية عدة أعيرة نارية على مشتبه به".

وفي سياق آخر، ارتفعت حصيلة ضحايا الزلزال الذي ضرب أفغانستان صباح الأربعاء الماضي، إلى 950 قتيل وأكثر من 600 مصاب.

وأظهرت صور نشرتها وسائل إعلام أفغانية منازل تحولت إلى أنقاض والجثث في بطانيات ملقاة على الأرض، نقلا عن وكالة رويترز.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن زلزال الأربعاء كان الأكثر دموية منذ عام 2002، وضرب حوالي 44 كيلومترا من مدينة خوست جنوب شرق البلاد بالقرب من الحدود مع باكستان.

وقدم هيبة الله أخوندزاده، المرشد الأعلى لحركة طالبان الحاكمة، تعازيه في بيان.

وقد يكون إجراء عملية إنقاذ بمثابة اختبار كبير لطالبان، التي سيطرت على البلاد في أغسطس، وفقدت الكثير من المساعدات الدولية بسبب العقوبات.

ومما زاد من التحدي الذي تواجهه السلطات الأفغانية، الفيضانات الأخيرة في العديد من المناطق، والتي قالت وكالة إدارة الكوارث إنها أدت إلى مقتل 11 شخصًا، وإصابة 50 آخرين، وإغلاق مساحات من الطرق السريعة.

وفي يناير، ضرب زلزال غربي أفغانستان، مما أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصًا.