اهم الاخبار
الخميس 07 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

مبروك عطية يعلن إعتزاله الإعلام بعد مطالبة الجمهور بمحاكمته.. ماذا قال؟

مبروك عطية
مبروك عطية

أعتاد الشيخ مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، على إثارة الجدل عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وذلك بأحاديثه وأرائه حول بعض القضايا والمشكلات المجتمعية، ولكن هذه المرة اختلف رد فعل الجمهور عن كل مرة، تزامنًا مع تعليقه على مقتل الطالبة نيرة أشرف فتاة جامعة المنصورة، حيث أرجع أن «عدم ارتداء الضحية للحجاب» هو سبب الواقعة، وبسبب ذلك ثار رواد السوشيال ميديا عليه، وقاموا بتفعيل هاشتاج «محاكمة مبروك عطية».

سبب اعتزال مبروك عطية 

وبعد ساعات قليلة من الجدل المثار حول الدكتور مبروك عطية، خرج الأخير ليرد على تلك الإنتقادات التي وجهت ضده، بسبب تصريحاته الأخيرة عن فتاة المنصورة، والذي قال فيه: «عاوزة تحافظي على نفسك إلبسي قفة وإنتي خارجة».

ولكن اليوم خرج وقرر إعتزاله الإعلام بشكل نهائي ، حيث قال: «أن ما أقصده هو الستر، لم أقل البنت كانت غير محجبة، لم أقل أنها نازلة بشعرها، لم أبرر القتل بعدم الحجاب، مؤكدا أن سبب الجدل حول تصريحاته هو سوء فهم البعض لها».

وأشار إلى أن كلمة «قفة» توجد في جميع مصادر اللغة العربية، قائلا: «ما كتب الله شيء على عباده إلا لمصلحتهم، وقلت إن ده مش هيمنع الجريمة، هيقلل، أي جريمة في هذا الكلام؟».

محاكمة مبروك عطية

وكان قدم المجلس القومي للمرأة التقدم، بلاغ ضد الدكتور مبروك عطية بسبب حديثه عن قضية مقتل طالبة جامعة المنصورة، نيرة أشرف التي تعرضت للذبح على يد زميلها الذي رفضت الزواج منه.

وبسبب ذلك هاجمه الجمهور ، وأيضا الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، والمحامية نهاد أبوالقمصان عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، مرورًا بالإعلامي شريف مدكور، وحتى لاعب الكرة المعتزل أحمد حسام ميدو، وغيرهم.