اهم الاخبار
الخميس 26 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تعليم

جامعة أسيوط تطلق دعوتها «الشعوب ضد التطرف والإرهاب»

جامعة أسيوط
جامعة أسيوط

أنطلقت صباح اليوم الأربعاء وقائع الملتقى الثانى لأسبوع الشعوب والذى تنظمه جامعة أسيوط تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والذى شهد حضور اللواء عصام سعد محافظ الأقليم ، واللواء أركان حرب محب حبشى قائد المنطقة الجنوبية العسكرية ، والدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط والدكتور شحاتة غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتور طايع عبد اللطيف مستشار وزير التعليم العالى للأنشطة الطلابية ، ونجوم الصحافة والإعلام محمود مسلم ، وعماد الدين حسين ، والمهندس أشرف رشاد زعيم الأغلبية بمجلس النواب، واللواء أركان حرب محمود الغبارى مدير كلية الدفاع الوطنى سابقاً ، والدكتور نظير عياد أمين عام مجمع البحوث الأسلامية وطارق سعدة نقيب الإعلاميين ، والسيد سانتو من دولة السودان ممثلاً عن الوفود المشاركة،  والطالب عبد الرحمن رشاد رئيس أتحاد طلاب الجامعة وبحضور الدكتور أحمد المنشاوى نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث بصحبة لفيف من القيادات التنفيذية والشعبية والأمنية وكبار رجال الدين والإعلام والقيادات الجامعية بأسيوط .

وفي كلمة اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، اشاد سيادته بالنشاط الدولي لجامعة أسيوط  ودورها التنويري والثقافي فى المجتمع مؤكداً على اهمية الملتقى الثانى لأسبوع الشعوب والذى يعقد بجامعة اسيوط  للعام الثانى ودوره الهام فى اعلاء  قيمة السلام والتسامح ونشره بين كافة الشعوب داخل مصر وخارجها وخاصةً فيما يشهده العالم من جرائم تطرف وتدمير وإرهاب وهو ما تصدت له مصر بقوة في حربها لمواجهة تيارات العنف والهدم والافكار المتطرفة لافتاً الى مساعي الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية للتأكيد على أهمية التسامح الفكري والديني ونشر ثقافة تقبل الآخر ، وهو ما تقوم به جامعة أسيوط بكل حرية وإخلاص في ظل هذا الحشد الهائل من الحضور المتنوع والطلاب من مختلف دول العالم العربي والأفريقي والأجنبي .

كما أكد اللواء أركان حرب محب حبشي قائد المنطقة الجنوبية العسكرية على حرص المنطقة الجنوبية على المشاركة في الملتقى انطلاقاً من إيمان القوات المسلحة بدور الشباب وأهميتهم في بناء الوطن، وهو ما ظهر جلياً في جهود الرئيس عبد الفتاح السيسي في دعم ورعاية الشباب، مؤكداً على قدرة مصر والمصريين على دحض الإرهاب والتصدي لقوى الشر والتخريب، إلى أن جاءإعلان الرئيس السيسي بالجمهورية الجديدة التي تتسم بملامح الأمن والاستقرار والتقدم والتنمية وتظل فاتحةً أبوابها لكافة الدول العربية والأفريقية الشقيقة وتؤكد على حق الشعوب في السلام والأمان.

النسخة الثانية من ملتقى الشعوب

وخلال كلمته  أعرب الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط عن فخره وأعتزازة بإطلاق النسخة الثانية من ملتقى الشعوب فى ظل تلك المشاركة الحاشدة من وفود نحو 30 دولة عربية وأفريقية من الدارسين بكافة الجامعات المصرية ، وهو ما يأتى تأكيداً على الدور الحضارى والتنويرى لجامعة أسيوط ، والتى تتخذ من جهود الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية الهادفة إلى تمكين الشباب نموذجاً وقدوة من أجل توفير كافة سبل الدعم والرعاية لأبنائها الطلاب من المصريين والوافدين الدارسين بها ليس على المستوى العلمى فقط ولكن كذلك على مستوى بناء الوعى الفكرى والثقافى للشباب وهو ما جعل للجامعة مكانة متقدمة محليلً ودولياً وأهليا لتصنف ضمن أفضل خمسة جامعات مصرية ، كما جعلها مصنفة بين أفضل جامعات العالم ، مختتماً كلمته بالتأكيد على ترحيبه بالحضور وترحيبه بتواجدهم على أرض مصر وطنهم الثانى .

وخلال كلمته كشف الدكتور شحاته غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب عن أن إلهام فكرة ملتقى أسبوع الشعوب جاءت مستوحاه من فكرة الرئيس عبد الفتاح السيسى  فى كلمته خلال منتدى الأمم المتحدة ، ومن هنا جاءت فكرة الملتقى الأول لأسبوع الشعوب والذى حمل شعار بالسلام نبنى مستقبل الشعوب كما يأتى الملتقى متوافقاً مع برنامج بناء الوعى الفكرى والثقافى الذى تتبناه الجامعة خلال السنوات الماضية دعماً لجهود الرئيس السيسى فى هذا الشأن مشيراً أن برنامج بناء الوعى منذ إنطلاقة شهد إنعقاد عشرات المؤتمرات والندوات التى تصدت لأهم القضايا القومية الجارية وأهم التحديات التى تواجه الدولة المصرية وما تشهده من جهود للتنمية والبناء ، كما تضمن عدد من الرحلات لأهم المشروعات القومية وكذلك معسكرات إعداد القادة التي تنظمها رعاية الشباب ، كما نوه الدكتور شحاته غريب عن برنامج الملتقى والممتد حتى الأحد القادم والذى تتنوع فاعلياته ما بين فكرية وثقافية وفنية ورياضية بمشاركة نخبة من الرموز والشخصيات البارزة فى تلك المجالات .

كما أشاد الدكتور طايع عبد اللطيف مستشار وزير التعليم العالى للأنشطة الطلابية بفكرة الملتقى وتنظيمة على ذلك المستوى الهائل من المشاركين والذى يتميز بمشاركة مجالس إتحادات الطلاب من مختلف الجامعات المصرية وتلك الكوكبة من الشخصيات العامة من مختلف المجالات , مشيراً الى ما شهدته الجامعات المصرية من زخم وحراك طلابى متواصل متنقل بين مختلف الجامعات المصرية , مشيراً إلى أن الملتقى يبرز أهمية الفن والقوة الناعمة فى تقدم الوطن وبناء حضارته موجهاً تحية خاصة لرجال القوات المسلحة وما يقومون به من جهد وطنى فى الحفاظ على الوطن, موجهاً تحية كذلك لإدارات رعاية الشباب بكافة الجامعات المصرية على جهدهم المتكاتف والمتعاون فى مختلف مجالات الأنشطة الطلابية .

مكانة مصر وريادتها

كما ألقى ممثلو الوفود من شباب مصر وجنوب السودان واليمن وسوريا والعراق وفلسطين ومالي، كلماتٍ أكدوا فيها على أن الملتقى يؤكد على مكانة مصر وريادتها وسعيها الدائم لتظل كما كانت دوماً أرض الحضارة والدين الصحيح وقاطرة العلم والثقافة والفن فى الوطن العربى وأفريقيا وهو ما يدفعها دائماً للقيام بمسئوليتها الوطنية والإقليمية فى إعداد أجيال مستنيرة مسلحة بالعلم والثقافة والقدرة على الأبتكار والإبداع ، مقدمين خالص الشكر والامتنان لجامعة أسيوط ولمصر بقيادة الرئيس السيسي لما يقدمه من دعم غير مسبوق للأرتقاء بالشباب وتمكينهم ودعمهم فى طريق تحقيق أحلامهم وطموحاتهم وتنمية بلادهم، مؤكدين أنه بحق زعيم الوطن العربي وأفريقيا.

وقد تضمن الأفتتاح عرض عدد من الأفلام الوثائقية عن " ملحمة البرث " والذى يقدم لمحة سريعة عن الملحمة البطولية التى قادها رجال القوات المسلحة الباسلة بقيادة الشهيد أحمد المنسى فى الدفاع عن موقعهم والتصدى للهجوم الإرهابى، والذى تقدمة اللجنة المنظمة للملتقى بالتعاون مع معمل الوسائط المتعددة بكلية الحاسبات، وكذلك فيلم مختصر عن جامعة أسيوط وما تملكة من إمكانيات متقدمة فى مختلف المجالات, وكذلك عرض لأغنية ملتقى أسبوع الشعوب " متجمعين " والتى تجمع طلاب الجامعة المصريين والوافدين من مختلف الجنسيات وذلك تحت إشراف قسم التربية الموسيقية برئاسة الدكتور منتصر القللى رئيس القسم بكلية التربية النوعية بالجامعة.