اهم الاخبار
الإثنين 15 أبريل 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

أوكرانيا: فككنا مجموعة مسلحة موالية لروسيا كانت تجهز لهجمات

أوكرانيا
أوكرانيا

أعلنت أوكرانيا، اليوم الثلاثاء، عن تفكيكها مجموعة مسلحة موالية لروسيا كانت تجهز لهجمات في البلاد، وفقا لوكالة فرانس برس.

وفي السياق، أعربت الرئاسة الروسية "الكرملين"، اليوم، عن قلقها الشديد من التحركات العسكرية الأمريكية بعد أن وضعت واشنطن 8500 جندي في حالة تأهب في أوروبا على خلفية الأزمة الأوكرانية.

وأكد المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، على أن التحركات والتصريحات الأمريكية بشأن أوكرانيا ترفع من حدة التوتر بين البلدين.

وذكر بيسكوف أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، سيتحدث مع نظيريه الفرنسي إيمانويل ماكرون، والأوكراني فولوديمير زيلينسكي هذا الأسبوع.

وقال بيسكوف إن حالة تأهب القوات الأمريكية لم تؤثر على المفاوضات لأن المرحلة الحالية من المحادثات اكتملت.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أمس الاثنين، إن العسكريين الروسي لا يمكن أن يتهاونوا مع تنامي أنشطة الناتو بالقرب من حدودنا.

وأضاف بيسكوف: أن التوترات تتصاعد بسبب إعلان حلف الناتو نشر مزيد من القوات شرقي أوروبا، مما يزيد من احتمال اندلاع نزاع في شرق أوكرانيا.

وقد أعلن أمين عام حلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، أمس، عن أن حلفاؤنا يرسلون مزيدا من السفن والطائرات لتعزيز القدرة الدفاعية في شرق أوروبا.

وقال ستولتنبرغ في بيان: إننا نضع قواتنا في حالة تأهب ونعزز الوضع في أوروبا الشرقية بمزيد من السفن والطائرات المقاتلة ردا على الحشود العسكرية الروسية على حدود أوكرانيا.

وأضاف: "أرحب بالحلفاء الذين يساهمون بقوات إضافية في الناتو". وسيواصل الناتو اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية جميع الحلفاء والدفاع عنهم، بما في ذلك تعزيز الجزء الشرقي من دول الحلف.

وتشير هذه الخطوة إلى أن الغرب يستعد لتحرك روسي عدواني ضد أوكرانيا، على الرغم من أن موسكو تنفي أي خطة للغزو.

ومن جانبه، قال منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أمس، بعد أن أعلنت الولايات المتحدة عن سحب عائلات الدبلوماسيين من كييف، أن الاتحاد الأوروبي لا يخطط لمثل هذه الخطوة في الوقت الحالي، مشيرًا إلى أن روسيا قدد تشن هجومًا عسكريًا في أي وقت.

وأضاف بوريل، في تصريح للصحفيين لدى وصوله لعقد اجتماع مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي: "لن نفعل نفس الشيء لأننا لا نعرف أي أسباب محددة. لكن وزير الخارجية الأمريكية، أنتوني بلينكن سيبلغنا". من المتوقع أن ينضم إلينا بلينكن عبر الإنترنت في حوالي الساعة 14:00 بتوقيت جرينتش.