اهم الاخبار
الخميس 28 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

فرنسا: سيتم تنسيق اتصال بين ماكرون وبايدن خلال الأيام المقبل

الرئيس الفرنسي ونظيره
الرئيس الفرنسي ونظيره الأمريكي - صورة أرشيفية

قال المتحدث باسم الحكومة الفرنسية جابريل أتال، اليوم الأحد، أنه سيتم التنسيق لإجراء اتصال هاتفي بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الأمريكي جو بايدن في الأيام المقبلة بعد أزمة الغواصات.

وفي السياق، قالت وزيرة الخارجية البريطانية المعينة حديثا ليز تروس، في مقال نُشر اليوم لتروس في صحيفة "صنداي تلغراف"، إن الاتفاق الأمني الجديد مع أستراليا والولايات المتحدة يبرهن على استعداد بريطانيا للتصلب في الدفاع عن مصالحها.

وأضافت: "إن الأمر لا يتعلق بمجرد سياسة خارجية من الناحية النظرية، ولكنه يثبت لجميع سكان المملكة المتحدة وخارجها أننا من خلال الشراكة مع الدول ذات التفكير المماثل نبني تحالفات على أساس القيم المشتركة والمصالح المشتركة"، وفقا لوكالة رويترز.

وتابعت قائلة: "سنعمل بشكل أوثق معًا لاستخدام مجموعة واسعة من التقنيات المتطورة، من الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية في البداية ثم النظر في الذكاء الاصطناعي والحوسبة الكمومية. وهذا يظهر استعدادنا لأن نكون صارمين في الدفاع عن مصالحنا ".

وأكدت تروس على أن الاتفاق الأمني يظهر أيضًا التزام بريطانيا بالأمن والاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

وقد أثارت الاتفاقية غضب فرنسا لأنها رأت أن أستراليا تتخلى عن طلب بمليارات الدولارات لغواصات فرنسية لصالح صفقة بديلة مع بريطانيا والولايات المتحدة، كما أثارت الاتفاقية غضب الصين، القوة الرئيسية الصاعدة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ. 

واستدعت فرنسا الجمعة سفيريها لدى الولايات المتحدة وأستراليا بسبب الاتفاق الأمني.

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، اليوم على أن أستراليا كان لديها مخاوف جديّة حيال الغواصات الفرنسية، وفقا لوكالة فرنس برس.

وفي وقت سابق من اليوم، قال وزير الدفاع الأسترالي بيتر داتون، إن بلاده كانت "صريحة ومنفتحة وصادقة" مع فرنسا بشأن مخاوفها بشأن صفقة للغواصات الفرنسية.

وأضاف دوتون لشبكة سكاي نيوز: "أن التلميح إلى أن الحكومة الأسترالية لم تبلّغ عن مخاوفها من الصفقة، هو تزييف لما هو مدون في السجلات العامة وبالتأكيد ما قالوه علنًا على مدى فترة طويلة من الزمن".

ورفض دوتون الكشف عن تكاليف الاتفاقية الجديدة، على الرغم من أن دوتون قال "لن يكون مشروعًا رخيصًا".

وقد تخلت أستراليا عن اتفاق 2016 مع مجموعة نافال الفرنسية لبناء أسطول من الغواصات التقليدية، وأعلنت يوم الخميس عن خطة لبناء ما لا يقل عن ثماني غواصات تعمل بالطاقة النووية باستخدام التكنولوجيا الأمريكية والبريطانية في شراكة أمنية ثلاثية.