اهم الاخبار
السبت 27 نوفمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

وزير الخارجية السعودي: يجب رفع مستوى التنسيق بين دول المنطقة

وزير الخارجية السعودي
وزير الخارجية السعودي

قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، في كلمته في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، إن الاجتماع يتزامن مع تحديات تتطلب منا رفع مستوى التنسيق بين دول المنطقة.

وأضاف وزير الخارجية السعودي: أن القيادة في السعودية لا تدخر جهدا في دعم العراق على كافة الأصعدة، مؤكدا على أن المملكة ملتزمة بدعم واستقرار وتنمية العراق ووحدة أراضيه.

وتابع وزير الخارجية السعودي قائلا: إن السعودية تدعم حكومة الكاظمي بما يضمن استقرار العراق، مشيرا إلى مواصلة بلاده التنسيق مع العراق وشركائنا لمواجهة خطر التطرف.

وثمن الأمير فيصل بن فرحان دور الحكومة العراقية في ضبط السلاح المنفلت بيد الميليشيات، وأكد أن الحوار هو نهج المملكة في التعاطي مع أي خلافات دولية أو إقليمية.

هذا وقد أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم خلال مؤتمر التعاون والشراكة في العاصمة العراقية بغداد، على أننا نريد تدشين مرحلة جديدة من التعاون الإقليمي.

وشدد الرئيس السيسي علي أن لدى العراق العزيمة التي تشجعنا على التكاتف معا، مشيرا إلي أن الكثير من الإنجازات تم تحقيقها في العراق.

وقال السيسي: إن الجيش العراقي تمكن من إلحاق الهزيمة بالإرهاب، معربا عن ثقته في الدولة العراقية في الوفاء بالاستحقاق الانتخابي المقبل.

وأضاف: مصر تدعم العراق لاستعادة مكانه التاريخي وموقعه في العالم العربي، داعيا لاحترام سيادة العراق ووقف التدخلات الخارجية في شؤونه الداخلية والاعتداءات غير الشرعية على أراضيه.

ملاذات أمنة

كما دعا الرئيس السيسي لوقف التدخلات في شؤون دول المنطقة وعدم توفير ملاذات آمنة لعناصر إرهابية. 

ووجه السيسي كلمة للشعب العراقي، قال فيها أن الانتخابات مسؤولية كبيرة في بناء الدول

ومن جانبه، أوضح رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، أن استقرار العراق يسهم في استقرار المنطقة.

وأكد الشيخ صباح علي أن العراق مقبل على مرحلة سياسية محورية في تاريخه في الانتخابات المقبلة، مطالبا بعدم التدخل في الشؤون الداخلية العراقية.

ومن جانبه، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مؤتمر التعاون والشراكة في العاصمة العراقية، أن مؤتمر بغداد يكتسب طابعا خاصا من أجل بناء الشراكات.

وأضاف: نحن هنا من أجل العراق وأمنه واستقرار، مؤكدا على أن العراق عانى الكثير من الحروب والويلات، ولكننا مصممون على المضي قدما في محاربة الإرهاب.

وأكد ماكرون على أن بلاده ملتزمة بتقديم الدعم للعراق وقواته المسلحة لمكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن نجاح الانتخابات المقبلة في العراق في مصلحة الجميع.

وأشار ماكرون إلى أن فرنسا ملتزمة بعدد من المشاريع في البنى التحتية العراقية، لافتا إلي أن العديد من دول المنطقة عانت كثيرا من أزمة اللجوء من سوريا.