اهم الاخبار
الإثنين 25 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تحقيقات وحوارات

رسائل حاسمة من وزير الإسكان: أنتهى مفهوم الطبقية.. والمواطن يدفع 40% من تكلفة الوحدة السكنية

الجزار: تنفيذ 10 مدن جديدة شرق القاهرة بتكلفة 111 مليار جنيه

رسائل حاسمة من وزير
رسائل حاسمة من وزير الإسكان: أنتهى مفهوم الطبقية

قال الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن الدولة تدعم مشروعات الإسكان الإجتماعي حتى تتمكن من القضاء على العشوائيات، مؤكدا أن المواطن يدفع 40% فقط من تكلفة الوحدة السكنية كاملة التشطيب.

وأضاف وزير الإسكان خلال كلمته بالمؤتمر الذي عقده الرئيس السيسي بمدينة بدر لافتتاح مشاريع إسكانية بالمدينة أن هيئة المجتمعات العمرانية قامت بإنفاق 117 مليار خلال سبع سنوات علي مدن الجيل الرابع وشدد علي أن هذا المبلغ يعد مبلغ ضخم مقارنة بما كان يتم إنفاقه في الماضي .
وأشار وزير الإسكان إلي أن الإنفاق التي تنفقه هيئة المجتمعات العمرانية لا يتضمن بناء الوحدات فقط وانما يشمل أيضا المرافق التي تجعل من الوحدات مكان متميز وراقي للمواطن المصري .

 التطوير الاسكاني

وأضاف وزير الإسكان أن مدينة بدر اخذت نصيبا جيدا من التطوير الاسكاني وتم إنشاء العديد من الوحدات الإسكانية بها للعاملين بالمدينة وغير العاملين بها حيث تضم مدينة بدر ثلاثة مشاريع إسكانية من شأنها رفع كفاءة قطاع الإسكان والمرافق والخدمات والطرق في المدينة .

قال وزير الإسكان أن المواطن يدفع ما يمثل 40 أو 50% من الاسكان الاجتماعي أما الاسكان البديل فيأخذه المواطن دون أي مقابل .


وأكمل وزير الإسكان أن هناك 22 بنك و 8 مؤسسات بدعم الاسكان العقاري بإجمالي وصل إلي 38 تمويل عقاري ، مشددا أن هذا الرقم لم تشهده البلاد مسبقاً .
واضاف وزير الإسكان أن الرئيس قد أطلق مبادرة 3% فائدة علي مدار 30 سنة مما جعل الطلب فعال علي الوحدات الإسكانية .

حل مشكلة العشوائيات

وعن الاستراتيجية القومية للإسكان قال إن حل مشكلة العشوائيات في مصر تم من خلال دراسة دقيقة ووضع حلول لثلاثة أبعاد البعد الكمي والنوعي و المكاني .
واستطرد وزير الإسكان أن البعد الكمي كان سبب الفجوة الحادثة به هو تعطل الدولة عن التطوير والتنمية في قطاع الإسكان خلال عدد كبير من السنوات في الماضي .

رسائل حاسمة من وزير الإسكان: أنتهى مفهوم الطبقية.. والمواطن يدفع 40% من تكلفة الوحدة السكنية


واستكمل وزير الإسكان أن كل مواطن تم نقله من مكان معيشته يحيا في مناطق آمنة حتي الذين تم نقلهم مؤقتا وسيتم إعادة تسكينهم في ماسبيرو يدفعون إيجارات وشدد أنهم أيضا يعيشون في مناطق آمنة .

وأكمل وزير الإسكان أن استراتيجية الدولة في حل مشكلة الإسكان يقوم علي ثلاثة محاور الدعم لفئات الدخل الضعيف و المساندة لفئات الدخل المتوسط وذلك من خلال توفير وحدات بهامش ربح بسيط و الاتاحة لفئات الربح العالي مشيرا إلي أن هذه الوحدات توفر دعماً للدولة لمساندة باقي الفئات ، ومشددا علي أن لكل مواطن في الدولة حق علي الحكومة لتوفير له سكن أمن و يليق به .

إلغاء مفهوم الطبقية


قال وزير الإسكان أن قضية الاسكان هي عرض وطلب مشيرا إلي أن حديث وزارة الإسكان في الفترة السابقة كان علي محور العرض فكانت الوزارة تبذلك جهدا لتوفير وحدات آدمية للمواطنين رغم عدم توافر الميزانية الملائمة لتقديم خدمة سكنية جيدة للمواطنين .
وأضاف وزير الإسكان أن الدولة تضع باعتبارها أن يكون مكان الوحدات السكنية الجديدة قريب من أماكن العمل بحيث لا يعمل المواطن مكان ما يسكن أو العكس وانما يكون المكان الذي يسكن به ملائم لأن يوفر له فرصة عمل جيدة وقريبة منه .
أضاف وزير الإسكان أن الوزارة تضع في اعتبارها أيضا شبكة الطرق وتوافر الخدمات التعليمية والصحية والأمنية ، مشيرا إلي أن الوحدات السكنية تمثل منظومة متكاملة تخدم المواطن. 
وأكمل أن الوحدات تتميز بتصميم عمراني جيد جدا ولا يتم فيها التمييز الطبقي ، حيث شدد ان شعار الرئيس الأساسي هو توفير سكن لكل المصريين دون تمييز طبقي .