اهم الاخبار
الأحد 14 يوليو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

الولايات المتحدة الأمريكية تدين أنشطة الصين السيبرانية الخبيثة

أنشطة سيبرانية صينية
أنشطة سيبرانية صينية

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية ومجموعة من حلفائها، اليوم الاثنين، الصين بشن حملة قرصنة إلكترونية عالمية، وحملت واشنطن بكين المسؤولية عن عملية اختراق كبيرة ضد شركة مايكروسوفت في وقت سابق من هذا العام.

ونشرت صحيفة حقائق التابعة للبيت الأبيض، صباح اليوم، أن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي وبريطانيا وأستراليا واليابان ونيوزيلندا وكندا أعلنوا عن لائحة اتهام ضد الصين.

ويأتي هذا الإعلان بعد شهر من اتهام قادة مجموعة السبع وحلف شمال الأطلسي والرئيس الأمريكي جو بايدن في قمة كورنول بإنجلترا وبروكسل، الصين بفرض تحديات على النظام العالمي.

وقال مسؤول كبير في إدارة الرئيس جو بايدن قبل الإعلان للصحفيين: إن الإدارة الأمريكية وحلفائها ستحمل وزارة أمن الدولة الصينية بشكل رسمي المسؤولية عن عملية الاختراق ضد شركة مايكروسوفت التي حدثت في مارس".

أنشطة الصين السيبرانية الخبيثة

وأضاف: أن "الولايات المتحدة وحلفاؤنا وشركاؤنا يكشفون المزيد من التفاصيل عن أنشطة الصين السيبرانية الخبيثة وسيتخذون المزيد من الإجراءات لمواجهته."

وبحسب وكالة رويترز للأنباء، فلم ترد السفارة الصينية في واشنطن على الفور على طلب للتعليق.

وفي وقت سابق، وقال مسؤولون صينيون إن بكين أيضًا ضحية للقرصنة وتعارض جميع أشكال الهجمات الإلكترونية.

وتابع المسؤول قائلا: إن الوكالات الفيدرالية الأمريكية، بما في ذلك مجلس الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالة الأمن القومي، ستحدد أكثر من 50 تقنية وإجراءات تستخدمها الصين في استهداف الشبكات الأمريكية.

وأوضح المسؤول: "سوف نظهر كيف تستخدم وزارة أمن الدولة الصينية القراصنة لإجراء عمليات إلكترونية غير مصرح بها على مستوى العالم، لتحقيق مكاسب شخصية".

وفي الإعلان الصادر اليوم، ألقى المسؤولون الأمريكيون باللوم بشكا رسمي على الحكومة الصينية في الاختراق الذي أصاب الشركات والوكالات الحكومية في الولايات المتحدة باستخدام خدمة بريد إلكتروني من مايكروسوفت (MSFT.O). 

وأشار المسؤول إلى أن مخاوف الولايات المتحدة بشأن الأنشطة السيبرانية الصينية قد أثيرت مع كبار المسؤولين الصينيين سابقا.

وقال المسؤول: "أعربت الدول في جميع أنحاء العالم عن مخاوفها المتعلقة بالنشاط السيبراني الخبيث لجمهورية الصين الشعبية، مما يستدعي تعزيز دفاع الشبكة والأمن السيبراني، والعمل على تعطيل التهديدات لاقتصاداتنا وأمننا القومي".

وأكد المسؤول على أن حجم ونطاق الاختراق المنسوب إلى الصين قد فاجأ المسؤولين الأمريكيين إلى جانب استخدام الصين "لقراصنة العقود الإجرامية".

ولفت المسؤول إلي أن الحكومات ستتهم الجهات الفاعلة التابعة للصين بـ "الابتزاز عبر الإنترنت وسرقة العملات المشفرة والسرقة من الضحايا في جميع أنحاء العالم لتحقيق مكاسب مالية"، ولا نستبعد اتخاذ مزيد من الإجراءات لمحاسبة جمهورية الصين الشعبية. "