اهم الاخبار
السبت 24 يوليو 2021
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

«محلية النواب» تتفقد المنطقة الصناعية ببورسعيد

محلية النواب تتفقد
محلية النواب تتفقد المنطقة الصناعية ببورسعيد

كشف اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، أن المنطقة الصناعية بالمحافظة بها ٤٦٥ مصنع، بينها ١٦٥ مصنع تم بناءها منذ ٢٠١٥ وحتى ٢٠٢١، مؤكدا أنه كان هناك ٥٢ مصنعا متوقف، وتم سحب ٤٠ مصنعا منها ثم تخصيص المصانع غير المستغلة وإعادة تشغيلها، قائلا: المنطقة الصناعية أصبحت منطقة جذب لجميع المستثمرين.

وأكد خلال استقباله وفد لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجيني، ضمن الجولة البرلمانية بالمحافظة، أن المنطقة الصناعية تساهم بشكل كبير في زيادة فرص العمل للشباب، فضلا عن دعم الاقتصاد الوطني.

وخلال اللقاء تم عرض فيلم تسجيلي عن المنطقة الصناعية وحجم العمالة بها، وكذلك أنواع الصناعات المختلفة والتسهيلات التي تقدمها للمستثمرين.

فيما المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أن مستقبل البلاد يتمثل في زيادة المكون المحلي في الصناعة.

وطالب بضرورة أن يكون هناك خريطة استثمارية واضحة في مصر، ويجب أن تكون مبنية على مستوى الوحدات المحلية من الأدنى للأعلى، متابعا: علينا استغلال الميزة النسبية التي تمتاز بها كل منطقة لعمل أكبر تصنيع.

وقال السجيني: مناطق بالكامل في ألمانيا والصين تكون متخصصة في صناعات بعينها.

وأكد رئيس اللجنة المحلية بالبرلمان، أن مصر بدأت في الصناعات المرتبطة بكل مكان لكن لم نستكمل، مشيرا إلى أن اللجنة ستقوم بعقد اجتماع مع وزيرة التجارة والصناعة لبحث الخريطة الاستثمارية.

وطالب من اللواء حمدي الجزار، مستشار وزير التنمية المحلية، بموافاة اللجنة بالمناطق الصناعية الموجودة في ٢٧ محافظة على مستوى الجمهورية، متضمنة التفاصيل الكاملة بكل منطقة صناعية سواء من حيث فرص العمل أو نوعية المشروعات الموجودة بها.

من جانبه أشاد عمرو درويش، أمين سر لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، بما قامت به محافظة بورسعيد بشأن المصانع المتعثرة، فضلا عن دعمها للمشروعات التي يقوم بها الشباب.

وقالت النائبة أمل زكريا، عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان: وعود الرئيس للمصريين بالفعل تتحقق على أرض الواقع بتحول مصر إلى دولة صناعية، مشيدة بالمنطقة الصناعية بمحافظة بورسعيد.

وأكدت النائبة، أنه من الضروري أن تكون كل المناطق على مستوى الجمهورية منتجة.

فيما أكدت إيمان الألفي، عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، أهمية أن يكون هناك مشروعات تكاملية، موضحة إتاحة الفرصة للشباب بالأفكار التي من شأنها تحقيق التكامل بين الصناعات المختلفة.

قال محمد الحسيني، وكيل لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان: ما شهدناه اليوم في المدينة الصناعية ببورسعيد هو بمثابة تصدير أمل لكل المصريين.

ودعا النائب، إلى ضرورة أن يكون هناك تركيز إعلامي على مثل هذه المشروعات العملاقة التي تساهم بشكل كبير في دعم الاقتصاد الوطني، مشددا على أهمية الترويج لهذه التجربة في باقي محافظات الجمهورية.

جولة تفقدية لمحلية النواب في عدد من الأسواق ومشروعات الإسكان الاجتماعي ببورسعيد