اهم الاخبار
الخميس 20 يونيو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

النائبة سناء السعيد تعلن رفض الموازنة العامة للدولة

الوكالة نيوز

أثناء مناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة أعلنت سناء السعيد عضو مجلس النواب عن الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي رفضها للموازنة موضحة أسباب الرفض.

وجاءت أسباب الرفض كالتالي: 

بداية هناك خطأ ورد بصفحة ١١٥ من التقرير ففي تحليل اللجنة للنسبة المخصصة للدعم من قيمة المخصصات ذكر التقرير ارتفاع  النسبة الموجهة لمتطلبات الدعم للسنة المالية ٢٠٢٤ /٢٠٢٥ مقارنة بالسنة المالية ٢٠٢٣ /٢٠٢٤  والحقيقة أن النسبة انخفضت ولم ترتفع فقد كانت في العام الحالي: ٦١،٨ بينما انخفضت بمشروع الموازنة المعروضة لـ  ٥٨،١٪؜ )  بنسبة خفض بلغت = ٣،٧ لذا لزم التصحيح. 

فالرقم زاد نعم لكن النسبة قلت من إجمالي المخصصات وهذا الخطأ الذي يبدو عرضيا يعطينا فكرة واضحة عن تضارب أرقام الحكومة وعن توجهاتها الحقيقية، فهي ليست حكومة الفقراء ولا الطبقة الوسطى الذي سقط معظمها تحت خط الفقر ولكنها حكومة "كريمة" المجتمع حكومة النص في المية. 

وأضافت السعيد: الحكومة دوما تعطي أرقاما وتدعي أنها رفعت مخصصات الدعم وهذا كلام غير صحيح  وخطير ومتناقض مع الواقع، وكأمثلة :

1-انخفضت نسبة مخصصات الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية من ٣،٨٪ من الناتج المحلي الإجمالي للسنة المالية الحالية ٢٠٢٣/٢٠٢٤ إلى ٣،٧٪؜ بمشروع الموازنة المطروح فبلاش   نقول الدعم زاد لأنه  بأرقامكم الدعم قل والحكومة حاسبه قسط دينها المستحق لصندوق المعاشات البالغ ٢١٤ مليار و٢٢٨ مليون جنيه وهو بعض دينها لصندوق المعاشات وهي فلوس أصحاب المعاشات اللي بتاخدها من غير فوايد تقريبا الحكومة حاسباها ضمن مبلغ الدعم في موازنتها وهذا شيء غريب وعجيب يصل لدرجة (التدليس).

2- الحكومة مستخسره تدعم نص الشعب المصري اللي أكتر من تلته تحت خط الفقر وفضلت تزود رغيف العيش ٤ أضعاف لتوفير ١٤ مليار جنيه بينما هي تدعم المصدرين في نفس الموازنة ب ٢٣ مليار جنيه وتدعم الفلاحين  بـ ٦٥٧ مليون جنيه منها ٦٠٠ للبنك الزراعي. 

بمعنى أن الفلاح ينتج كل سلع التصدير الزراعية التصديرية والمصدر يحصل على ٢٣ مليار والفلاح يبات من غير عشا، ولو احتفظ بأردب قمح لعياله يتحبس.

3- لو عايزين فعلا نعرف قيمة الدعم اللي بتقدمه الحكومة للعيش والسلع التموينية البالغ ١٣٤ مليار و١٥٠ مليون جنيه في الموازنة المقدمة وبقسمتهم على سعر الدولار ٤٧،٣٠ جنيه = ٢،٨٣٦ مليار ( ٢ مليار دولار و٨٣٦ مليون ).

دعم الموازنة الحالية ٢٣ /٢٤ كان ١٢٧ مليار و٦٠٠ مليون جنيه، بسعر الدولار وقت إعداد الموازنة متوسطه ٣٠،٧٥ يعني المبلغ المخصص لدعم الخبر وكل السلع التموينية حوالي ٤ مليار  و١٥٠ مليون دولار يعني ببساطة ضعف الموازنة المقترحة.  

ودعم العيش في موازنة السنة المالية الجديدة ٩٠ مليار الحكومة طبعًا جزت منه ١٤ مليار بعد مضاعفة سعر العيش فأصبح دعم العيش ٧٦ مليار جنيه يعني ١،٦ مليار دولار يعني في الشهر ١٣٣،٩ مليون دولار  يعني الحكومة عندها استعداد تجوع معظم الشعب علشان توفر ١٣٣ مليون دولار في الشهر ميجبوش بنزين وصيانة عربياتها وتكييفات مكاتبها، ومصاريف  سفاراتنا المغالى فيها. 

واختتمت النائبة قائلة: توجهات الحكومة واضحة ماعندهاش مشكلة نص الشعب الفقير يموت وتخلص منه علشان توفر شوية فلوس.