اهم الاخبار
الجمعة 01 مارس 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

زراعة النواب توصى بالانتهاء من منظومة الكارت الذكى يونيو المقبل

الوكالة نيوز

ناقشت لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، خلال اجتماعها اليوم برئاسة النائب هشام الحصرى، رئيس اللجنة، طلبي الإحاطة المقدمين من النائبين  هشام الحصري و عامر الشوربجي، بشأن معوقات تطبيق منظومة كارت الفلاح على مستوى الجمهورية لأحكام تداول مستلزمات الانتاج الزراعي.

وأكد النائب هشام الحصرى، أن الأسمدة من أهم المستلزمات الزراعية للمزارعين، الأمر الذى يتطلب ضبط منظومة التوزيع لضمان وصولها لجميع المزارعين.

وأوضح أن عدم حصول كامل المزارعين على الكارت الذكى لصرف الأسمدة تسبب في لجوئهم للشراء من السوق السوداء.

كما أشار إلي أن وجود حيازات وهمية لصرف الأسمدة المدعمة وتسربيها إلى السوق السوداء، يمثل مشكلة كبيرة.

وأكد ضرورة الإسراع في خطوات ميكنة منظومة الأسمدة بشكل إلكتروني كامل، للقضاء على أى مظاهر تلاعب ومخالفات في تلك المنظومة، وضمان وصولها للمزارعين، لاسيما وأن هناك أسعار مبالغ فيها للأسمدة في السوق السوداء.

زراعة محاصيل استراتيجية 

وأشار إلي ضرورة دراسة توفير الأسمدة للمساحات الأكبر من ٢٥ فدان، مع الزامها بزراعة محاصيل استراتيجية تحتاجها الدولة مثل القمح والذرة الصفراء وفول الصويا، موضحا أن ذلك يحقق خطة الدولة فى توفير تلك المحاصيل.

وقال الدكتور عباس الشناوى رئيس قطاع الخدمات بوزارة الزراعة، أن مشروع كارت الفلاح جزء من منظومة الدولة نحو التحول الرقمى وميكنة الخدمات بهدف وصول الدعم لمستحقيه، مشيرا إلي أنه تم تغطية نحو 70% من المساحات المنزرعة بالكارت الذكى والوصول لحيازات مستقره لجمعيات الأصلاح والائتمان وجزء من جمعية الاستصلاح.

وأضاف، ترتكز أهم مشكلات الكارت الذكى فى عدم إدراك بعض الزراع لضرورة التجديد كل فترة زمنية فضلا عن استغراق دورة استخراج الكارت لفترة زمنية كبيرة.

وقال الدكتور  أنور عيسى رئيس الإدارة المركزية لشئون المديريات، أنه تم تسجيل نحو 5.471 مليون حيازة لمساحة 5.767 مليون فدان بفرق 4 ألاف حيازة فقط بسبب الخلاف بين الورثة أو عدم استيفاء الاوراق.

وتابع، تقدر نسبة التسجيل 91.6% من الحيازة الدفترية وجارى استكمال تسجيل باقى المساحات، وأنه تم مد صلاحية 376 ألف كارت انتهت صلاحيتها لمدة شهرين حتى 28/2/2024 لاستكمال صرف مقررات الاسمدة اللازمة للموسم الشتوى.

وأضاف، تم اتخاذ اجراءات إعادة الإصدار مع إرسال ماكينات آلية للجمعيات لتوجيه المزارعين نحو الإسراع لإعادة إصدار كروت جديدة.

وتابع،: يتم إجراء مراجعات دورية للحصر بهدف التغلب على مشكلة إدراج الحيازات الوهمية وتم رصد حالة بمحافظة المنيا واحالتها للنيابة العامة.

منظومة الكارت الذكى 

كما استعرض د ياسر عزت، مدير شركة E-FENINCE لخدمات التحول الرقمى، الجهود التى تمت حتى الآن بشأن منظومة الكارت الذكى والخدمات التى سيحصل عليها الفلاح من خلال ذلك الكارت، بهدف الحفاظ علي وصول الدعم إليه.

وعقب النائب هشام الحصرى، أن ما عرضه ممثلي الحكومة، بشأن ما توصلت إليه خطوات تنفيذ المنظومة أمر جيد، يمكنه  القضاء علي نحو ٩٠ في المائة من مشكلات توزيع الأسمدة ومحاولات التحايل وتسريب الأسمدة للسوق السوداء.

وشدد الحصرى، علي ضرورة إسراع الحكومة في اكتمال المنظومة بشكل نهائى قبل شهر يونيو المقبل.

واقترح الحصرى ربط الحيازات الزراعية بشبكة جوجل، لضبط المنظومة بشكل أقوى.

كما أكد علي ضرورة وجود خريطة سمادية محصولية، قبل ٣٠ يونيو المقبل. 

وأوصت اللجنة بتشكيل لجنة من ممثلين عن البنك الزراعى المصرى وشركة E-FENINCE ووزارة الزراعة واستصلاح الأراضي وقطاع شئون المديريات لفحص الكروت التى لم يتم تسليمها للزراع وإعدامها، و حصر الحيازات الفعلية لكل مزارع وإدراجها فى بيانات الكارت الذكى عن طريق تطبيق نظام جوجل.

كما أوصت  اللجنة بإصدار كروت ذكية لجميع الأراضى المستصلحة خلال الفترات القادمة على أن ينتهى ذلك فى 30/6/2024 مع صرف الأسمدة ورقياً لأى مساحة داخل جمهورية مصر العربية حفاظا على الانتاج الزراعى، وصرف الأسمدة المدعمة للمساحات التى تتجاوز 25 فدان فى حالة زراعة المحاصيل الاستراتيجية.

وكذلك أوصت اللجنة بتحديد خريطة سمادية ومحصولية لجميع المحافظات تتناسب فى طبيعة الاراضى والاحتياجات المحصولية فى كل محافظة.