اهم الاخبار
الخميس 09 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

سوريا: مقتل 6 من الفصائل التركية باشتباكات مع القوات السورية بريف حلب

اشتباكات بسوريا -
اشتباكات بسوريا - أرشيفية

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، عن مقتل 6 من "فيلق الشام" الموالي لتركيا في اشتباكات مع القوات السورية والأكراد بريف حلب.

واندلع القتال على محور قرية برج حيدر وبراد بناحية شيراوا بريف عفرين، واستطاعت القوات الكردية والسورية من التقدم على محورين والسيطرة على نقطتين لفصيل “فيلق الشام” وسط قصف مدفعي وصاروخي كثيف من قبل الطرفين.

كما اشتبكت القوات السورية والكردية مع "الجيش الوطني" بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة ليل الأحد – الاثنين، على محور عبلة بريف الباب شرقي حلب، وسط تبادل للقصف المدفعي والصاروخي بين الطرفين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين حتى اللحظة.

وفي السياق، نفذت القوات التركية المتمركزة في قاعدة ثلثانة الواقعة على أطراف مدينة مارع بريف حلب الشمالي بسوريا، قصف مدفعي على محيط قريتي البيلونية والشيخ عيسى بريف حلب الشمالي.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن القصف التركي لم يسفر عن سقوط ضحايا، ولكن بعض الأضرار المادية.

وفي سياق آخر، أكد شهود عيان، مطلع الشهر الحالي، على اقتحام محتجون سوريون مبنى حكوميا في السويداء احتجاجا على الوضع الاقتصادي.

وأشار الشهود إلى سماع دوي إطلاق نار بعد اقتحام محتجين مبنى حكوميا في السويداء جنوبي دمشق، نقلا عن العربية نت.

وقد تجمع عشرات السوريون في ساحة دوار المشنقة وسط مدينة السويداء، للاحتجاج على تدهور الأوضاع المعيشية وعدم تأمين الحكومة مستلزمات الحياة الأساسية في المدينة.

وذكرت مصادر للمرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه توافد عشرات الأشخاص إلى دوار المشنقة، ودعوا المواطنين للمشاركة بالاحتجاجات، تزامنا مع توقف حركة السير على الطريق المحوري وسط المدينة.

وتشهد محافظة السويداء حالة من الاحتقان الشعبي ناتج عن فساد السلطة السورية والمؤسسات التابعة لها ونهب المال العام من قبل المسؤولين وحرمان المحافظة من الوقود ومواد التدفئة والمياه والكهرباء وغلاء الأسعار، فضلا عن الانفلات الأمني وعمليات السرقة.

وفي سياق آخر، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس السبت، على أننا حتمًا سنكمل الشريط الأمني ​​البالغ عمقه 30 كم والذي نقوم بإنشائه على طول حدودنا الجنوبية مع سوريا ولن نتراجع إطلاقًا، نقلا عن وكالة الأناضول.