اهم الاخبار
الإثنين 05 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

حلف الناتو: 28 دولة وقعت على انضمام فنلندا والسويد للحلف

أمين عام حلف الناتو
أمين عام حلف الناتو

أعلن أمين عام حلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، في كلمة اليوم الاثنين، أن 28 من أصل 30 دولة في الناتو وقعت على انضمام فنلندا والسويد للحلف.

وحذر ستولتنبرغ، من أن الدول الغربية يجب أن تحرص على عدم خلق اعتمادات جديدة على الصين لأنها تتخلى عن إمدادات الطاقة الروسية وسط حرب موسكو على كييف، نقلا عن وكالة رويترز.

وقال خلال زيارة لإسبانيا "نرى جهودا صينية متزايدة للسيطرة على بنيتنا التحتية الحيوية وسلاسل التوريد والقطاعات الصناعية الرئيسية". "لا يمكننا إعطاء الأنظمة الاستبدادية أي فرصة لاستغلال نقاط ضعفنا وتقويضنا".

وفي سياق آخر، أعرب المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، عن قلقه من تجدد قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية في نهاية الأسبوع، ودعا الدول الأخرى إلى استخدام نفوذها للمساعدة في إنهاء الهجمات على أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا.

وقال بيسكوف في مؤتمر عبر الهاتف مع الصحفيين، إن موسكو تؤكد على وقوف أوكرانيا وراء الهجمات، بينما تقول كييف إن موسكو قصفت المحطة الواقع في الأراضي التي تسيطر عليها روسيا في جنوب أوكرانيا.

هذا وذكر بيسكوف أنه سيتم تقديم المسؤولين عن الإعدام المزعوم لجنود روس في أوكرانيا للعدالة، وأنه سيفعل كل ما في وسعه للفت الانتباه إلى ما وصفه بجريمة حرب، نقلا عن وكالة رويترز.

وقالت روسيا الأسبوع الماضي إن جنودا أوكرانيين أعدموا أكثر من عشرة أسرى حرب روس واتهمت كييف بارتكاب جرائم حرب واتهمت الغرب بتجاهلهم. ولم يصدر رد فوري من كييف التي قالت سابقًا إنها ستحقق في أي انتهاكات مزعومة من قبل قواتها المسلحة.

وأوضح بيسكوف أنه لا يوجد نقاش بشأن موجة جديدة من التعبئة العسكرية في روسيا، مؤكدا علي أن موسكو ستحقق أهدافها في أوكرانيا.

وفي السياق، أدان رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية رفائيل غروسي، أمس الأحد، قصف محطة زابوريجيا النووية، وقال إن مثل هذه الهجمات تهدد بحدوث كارثة نووية كبرى.

وقال غروسي في بيان "الأنباء الواردة من فريقنا أمس وهذا الصباح مقلقة للغاية"، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف: "حدثت انفجارات في موقع هذه المحطة النووية الكبرى، وهو أمر غير مقبول على الإطلاق. أيا كان وراء ذلك، يجب أن يتوقف على الفور.