اهم الاخبار
الإثنين 05 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مجلس التعاون الخليجي: نؤكد أهمية القمة العربية لتعزيز العمل العربي المشترك للتعامل

أمين عام مجلس التعاون
أمين عام مجلس التعاون الخليجي

شدد الأمين العام لمجلس التعاون نايف فلاح مبارك الحجرف، اليوم الثلاثاء، على أهمية القمة العربية لتعزيز العمل العربي المشترك للتعامل.

وفي بيان نشر على موقع المجلس، "أكد معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أهمية القمة العربية لتعزيز العمل العربي المشترك للتعامل مع التحديات في ظل الأزمات الاقليمية والعالمية."

وجاء ذلك لدى وصول معالي الأمين العام إلى العاصمة الجزائرية، للمشاركة في الدورة العادية الحادية والثلاثون لمجلس جامعة الدول العربية على مستوي القمة، والتي ستبدأ أعمالها اليوم الثلاثاء الموافق 1 نوفمبر2022م، بمشاركة عدد من زعماء وقادة وممثلين الدول العربية.

وشدد معالي الأمين العام على أهمية انعقاد القمة العربية بعد توقف لمدة ثلاث سنوات جراء جائحة كورونا، وما شهده العالم والمنطقة العربية منذ آخر قمة عربية في تونس عام 2019 من متغيرات وصراعات وأزمات فرضت نفسها على الأمن القومي العربي، ولازالت، على ضوء التطورات الدولية المتسارعة في العديد من الملفات والتحديات العربية المشتركة.

وعبر معالي الأمين العام عن تطلعه لأن تمثل القمة العربية في الجزائر انطلاق مرحلة جديدة ترتكز على الفهم المشترك للتعامل مع تحديات الأمن والاستقرار والعمل العربي الجماعي المشترك والتعاون في كافة المجالات لاسيما في مجالات التعافي من آثار جائحة كورونا وتعزيز الأمن الغذائي ومكافحة الارهاب والتصدي للتدخلات في شؤون الدول العربية والدفاع عن مصالحها ودعم مسارات التنمية المستدامة.

وثمن معالي الأمين العام الجهود الكبيرة التي بذلتها الجزائر للتحضير والاعداد لانعقاد القمة متطلعاً لقيادة الرئيس عبد المجيد تبون لأعمالها بما يحقق الآمال والطموحات ويعزز التضامن العربي.

كما عبر معالي الأمين العام عن شكره وتقديره لجهود معالي السيد احمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية وفريقه على الجهود الكبيرة التي بذلت للتحضير والإعداد للقمة متمنياً التوفيق والنجاح لأعمالها ومخرجاتها.

وفي السياق، أكد وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الثلاثاء، على أن العراق سيكون حاضرا بقوة في قمة الجزائر، مؤكدا على أننا نريد الاستمرار في تحسين علاقاتنا بدول الجوار.

وقال حسين في حديث لقناة العربية، إن رسالتنا هي رسالة سلام وتضامن لمواجهة التحديات، ونرفض أن يكون العراق ساحة للصراعات الإقليمية والدولية.