اهم الاخبار
السبت 03 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الروسية: ندعو الغرب للتأثير على أوكرانيا لعدم المغامرة باستخدام القنبلة القذرة

ماريا زاخاروفا
ماريا زاخاروفا

دعت وزارة الخارجية الروسية الدول الغربية للتأثير على أوكرانيا لعدم المغامرة باستخدام القنبلة القذرة، لأن ذلك قد يؤدي إلى عواقب وخيمة.

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي اليوم الخميس: "إننا ندعو الغرب إلى التأثير في مَن يرعاهم في أوكرانيا، لكي تتخلى عن هذه المغامرة التي تعد الأكثر خطورة، وليس هذه المغامرة فحسب، بل كل تلك الخطوات والتدابير والإجراءات التي تنطوي على ابتزاز نووي. لأن كل هذا يؤدي إلى عواقب لا رجعة فيها وموت جماعي محتمل للأبرياء المدنيين".

وأضافت زاخاروفا، أن أوكرانيا قصفت أراضي محطة الطاقة النووية في زابوريجيا لعدة أشهر، مضيفة أن كييف أقدمت على ذلك لأنها كانت تعتقد أن مثل هذه الخطوة قد تتبعها مجموعة من الإجراءات الغربية، الأمر الذي من شأنه أن يدفع العالم إلى حافة كارثة نووية، نقلا عن روسيا اليوم.

وتابعن قائلة: "لابد من مبرر للإقناع، وقد توصل زيلينسكي إلى ذلك: بدأ أولا بمحطة الطاقة النووية في زابوريجيا، والآن القنبلة القذرة".

وفي السياق، أفادت وسائل إعلام أوكرانية، بأن صافرات الإنذار دوت، اليوم، الإنذار في أغلب مناطق البلاد وفي العاصمة كييف.

وقالت إدارة مدينة كييف على "تلغرام": "انتباه! تم إعلان حالة تأهب من الغارة الجوية في كييف!"، نقلا عن وكالة سبوتنيك.

وطالبت السلطات الأوكرانية المواطنين التوجه بشكل عاجل إلى الملاجئ. كما تم الإعلان عن حالة تأهب جوي في شرق وجنوب ووسط أوكرانيا.

ويتضح هذا من خلال بيانات المصدر الرسمي للتنبيه حول أجهزة الإنذار.

وقد تم الإعلان عن حالة التأهب الجوي، على في مناطق كييف، جيتومير، تشيرنيغيف، تشيركاسي، كيروفوغراد، أوديسا ونيكولاييف.

وفي السياق، أطلقت السلطات الأوكرانية، أمس الأربعاء، صفارات الإنذار تحذيرا من غارات جوية في كييف وأوديسا وميكولاييف.

وأشارت السلطات الأوكرانية إلى أن صفارات إنذار أطلقت في 12 منطقة من بينها كييف تحذيرا من غارات جوية روسية، نقلا عن وكالة سبوتنيك.

وفي سياق آخر، قال الكرملين، يوم الثلاثاء، إنه لا يرى أي سبب لتوقع تحسن العلاقات بين بريطانيا وروسيا في عهد رئيس الوزراء القادم ريشي سوناك.