اهم الاخبار
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الشرطة البريطانية: العثور على طرد مشبوه قرب مقر الحكومة

الشرطة البريطانية
الشرطة البريطانية - أرشيفية

أعلنت الشرطة البريطانية، اليوم الثلاثاء، عن إغلاق طريق في وسط الحي الحكومي في لندن، بالقرب من مكتب رئيس الوزراء ليز تروس ومقر إقامتها، بعد العثور على طرد مشبوه.

وايتهول، الواقعة بين مجلسي البرلمان وميدان ترافالغار، هي أيضًا موطن للعديد من الإدارات الحكومية بما في ذلك وزارة الخارجية ومكتب مجلس الوزراء ووزارة الدفاع.

وقالت شرطة لندن على تويتر إنها استدعت الساعة 11.42 صباحا (10:42 بتوقيت جرينتش) للإبلاغ عن طرد مشبوه.

وأضافت الشرطة "الضباط حاضرون وتم وضع طوق كإجراء احترازي. سيتم تقييم العنصر من قبل ضباط متخصصين. يرجى تجنب المنطقة".

وقال مسؤول حكومي إن بعض المباني الحكومية على طول وايتهول تم إفراغها. وقال مراسل لرويترز إن مئات الأشخاص تجمعوا في هورس جاردز باريد خلف داونينج ستريت.

وفي سياق آخر، أكدت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس، على أننا نواجه تحديات خطيرة وتدهورا حادا في الوضع الاقتصادي، مشيرة إلى أننا نعمل على تحقيق الاستقرار الاقتصادي وتهدئة مخاوف البريطانيين.

وأشارت تروس أمس الاثنين، إلي أن الحكومة ترسم مسارًا جديدًا للنمو، حيث شددت على الحاجة إلى الاستقرار بعد أن عكس وزير المالية الجديد جيريمي هانت الميزانية المصغرة لسلفه تقريبًا.

وقال تروس على تويتر "الشعب البريطاني يريد الاستقرار عن حق، ولهذا السبب نتصدى للتحديات الخطيرة التي نواجهها في تدهور الأوضاع الاقتصادية".

وأضافت: "لقد اتخذنا إجراءات لرسم مسار جديد للنمو يدعم ويؤمن الناس في جميع أنحاء المملكة المتحدة."

ومن جانبه، ذكر المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني ليز تروس، أمس، أن التركيز على توفير الاستقرار الاقتصادي بعد أن عكست الحكومة كل الميزانية المصغرة التي أعلنت الشهر الماضي والتي أثارت اضطرابات في السوق.

وقال المتحدث إن الحكومة ذهبت "بعيدا جدا وبسرعة كبيرة" في سعيها للنمو.

وأضاف المتحدث "نحن ندرك أهمية الاستقرار الاقتصادي، خاصة عندما نشهد بعض الرياح المعاكسة العالمية التي نواجهها الآن ولهذا السبب قمنا بهذه التغييرات".

كما أفادت فضائية العربية الإخبارية بأن هناك ترحيب بتراجع حكومة ليز تراس عن خططها الاقتصادية. 

وبدوره، أكد وزير المالية البريطاني جيريمي هانت، على أن المهمة الرئيسية للحكومة تحقيق الاستقرار الاقتصادي.