اهم الاخبار
الخميس 08 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الرئاسة التايوانية: الرأي العام يعارض بوضوح مبدأ بلد واحد ونظامين

الصين وتايوان
الصين وتايوان

أكدت الرئاسة التايوانية في بيان، اليوم الأحد، إن تايوان لن تتخلي عن سيادتها أو تتنازل عن حريتها وديمقراطيتها، مشيرة إلى أن الرأي العام في البلاد يعارض بوضوح مبدأ الصين بلد واحد ونظامين.

وقالت الرئاسة التايوانية في البيان، إن الحفاظ على السلام والاستقرار في مضيق تايوان والمنطقة مسؤولية مشتركة للجانبين، وإن الاجتماع في ساحة المعركة ليس خيارا، نقلا عن وكالة رويترز.

وجاء البيان بعد وقت قصير من تصريح الرئيس الصيني شي جين بينغ في خطاب ألقاه في افتتاح مؤتمر الحزب الشيوعي في بكين أن الأمر متروك للشعب الصيني لحل قضية تايوان وأن الصين لن تتخلى أبدًا عن استخدام القوة ضد تايوان.

وقد أكد المتحدث باسم الحزب الشيوعي الصيني سون ييلي، أمس السبت، على أن الصين تحتفظ بالحق في استخدام القوة ضد تايوان كملاذ أخير في ظروف قاهرة، على الرغم من أن إعادة التوحيد السلمي هي خيارها الأول.

وقال سون ييلي في مؤتمر صحفي في بكين، إن إعادة توحيد الصين وتايوان يلبي مصالح الجميع، بما في ذلك مواطنو تايوان، نقلا عن وكالة رويترز.

ويستعد الرئيس شي جين بينغ للفوز بولاية ثالثة مدتها خمس سنوات كأمين عام للحزب الحاكم، وهو أقوى منصب في البلاد، في المؤتمر الذي سيعقد في قاعة الشعب الكبرى في بكين لمدة أسبوع ابتداء من يوم الأحد. 

وفي سياق آخر، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينغ، السبت الماضي، إن ضوابط التصدير الأمريكية الجديدة التي تستهدف مصنعي الرقائق الصينيين تعد إساءة للإجراءات التجارية وتهدف إلى الحفاظ على "الهيمنة التكنولوجية" للبلاد.

وأضاف ماو في إفادة صحفية "الولايات المتحدة ستؤذي وتعزل نفسها فقط عندما تأتي أفعالها بنتائج عكسية"، نقلا عن وكالة رويترز.

ونشرت الحكومة الأمريكية مجموعة شاملة من ضوابط التصدير يوم الجمعة، بما في ذلك إجراء لعزل الصين عن بعض رقائق أشباه الموصلات المصنوعة في أي مكان في العالم بمعدات أمريكية.

وفي سياق آخر، دعا البيت الأبيض الصين، الشهر الماضي، لعدم دعم موسكو في حربها ضد كييف، قائلا إن الكل يجب أن يتماشى مع عدوان موسكو في أوكرانيا وألا يظل على الهامش.