اهم الاخبار
السبت 01 أكتوبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

القوات الأمنية العراقية تعلن حالة الإنذار القصوى واستدعاء الاحتياط

القوات العراقية
القوات العراقية

أعلنت القوات الأمنية العراقية، اليوم الاثنين، حالة الإنذار القصوى في العاصمة بغداد واستدعاء قوات الاحتياط.

وقال مصدر أمني لتلفزيون السومرية نيوز، إن "قيادة عمليات بغداد وجهت جميع المقرات والمديريات بدخول جميع القطعات بالإنذار (ج) وتواجد القادة والامرين على رأس قطعاتهم والتحاق كافة المجازين".

وقد أمر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، مجلس الوزراء بتعليق جلساته، بعد اقتحام محتجين للقصر الحكومي.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان: إن "رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي وجه بتعليق مجلس الوزراء لجلساته إلى إشعار آخر"، نقلا عن وكالة الانباء العراقية.

وأضاف البيان: أن "ذلك جاء بسبب دخول مجموعة من المتظاهرين لمقر مجلس الوزراء المتمثل بالقصر الحكومي".

وقد اقتحم المحتجين القصر الجمهوري في المنطقة الخضراء بالعاصمة العراقية بغداد، وسط اشتباكات بين قوات الأمن ومحتجين داخل القصر.

وأفادت فضائية العربية الإخبارية، بتزايد أعداد المحتجين في المنطقة الخضراء رغم دخول حظر التجوال حيز التنفيذ بعد دقائق.

هذا وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، عن فرض حظر شامل على التجوال في العاصمة بغداد.

وقالت القيادة في بيان انه "تقرر فرض حظر التجول الشامل في العاصمة بغداد، ويشمل العجلات والمواطنين"، نقلا عن وكالة الانباء العراقية.

وأضاف البيان أن "ذلك يبدأ اعتباراً من الساعة الثالثة والنصف من ظهر هذا اليوم الاثنين".

وفي وقت سابق من اليوم، طالبت قيادة العمليات المشتركة العراقية، المتظاهرين بالانسحاب الفوري من داخل المنطقة الخضراء.

وقال العمليات المشتركة في بيان: إن "القوات الأمنية تدعو المتظاهرين الى الانسحاب الفوري من داخل المنطقة الخضراء، مؤكدة أنها التزمت بأعلى درجات ضبط النفس والتعامل الأخوي لمنع التصادم او اراقة الدم العراقي"، نقلا عن وكالة الانباء العراقية.

وأضاف البيان أن "القوات الأمنية مسؤوليتها حماية المؤسسات الحكومية والبعثات الدولية والأملاك العامة والخاصة، مشيراً إلى أن التعاطي مع التظاهرات السلمية يتم من خلال الدستور والقوانين".

وتابع البيان أن "القوات الامنية ستقوم بواجبها في حماية الأمن والاستقرار".

وفي وقت سابق، أصدر المكتب الخاص لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بيان نص علي: "يمنع منعاً باتًا التدخل في جميع الأمور السياسية والحكومية والإعلامية ورفع الشعارات والأعلام والهتافات السياسية واستخدام أي وسيلة إعلامية بما في ذلك منصات التواصل الاجتماعي باسم التيار الصدري".