اهم الاخبار
السبت 01 أكتوبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

إيران تختبر طائرات بدون طيار وسط مخاوف أمريكية من إمكانية إمداد روسيا

إيران
إيران

ذكرت وسائل إعلام رسمية أن إيران بدأت، اليوم الأربعاء، تدريبات لاختبار طائراتها القتالية والاستطلاعية، وسط مخاوف أمريكية من احتمال إمداد روسيا بطائرات مسيرة إيرانية الصنع لاستخدامها في الحرب في أوكرانيا.
وأفاد التلفزيون الحكومي أن المناورات الحربية التي ستستمر يومين سيشارك بها 150 طائرة مسيرة وستغطي ساحل الخليج الإيراني ومعظم أراضيها. كما سيتم اختبار قدرات الدفاعات الجوية والحرب الإلكترونية في البلاد ضد طائرات بدون طيار معادية، نقلا عن وكالة رويترز.

واعتمدت إيران والقوى الإقليمية التي تدعمها بشكل متزايد في السنوات الأخيرة على الطائرات المسيرة في اليمن وسوريا والعراق ومضيق هرمز عند مصب الخليج.
وقالت الولايات المتحدة في وقت سابق هذا الشهر، إن المسؤولين الروس يتدربون في إيران في إطار اتفاق بشأن نقل طائرات مسيرة بين البلدين، واتهمت طهران بالتخطيط لتزويد موسكو بمئات الطائرات بدون طيار لاستخدامها في أوكرانيا. 
ونفى وزير الخارجية الإيراني المزاعم الشهر الماضي، بما في ذلك في مكالمة هاتفية مع نظيره الأوكراني. 
وطورت إيران صناعة أسلحة محلية كبيرة في مواجهة العقوبات والحظر الدولي الذي يمنعها من استيراد العديد من الأسلحة.
ويقول محللون عسكريون غربيون إن إيران تبالغ في بعض الأحيان في قدراتها التسلسلية، على الرغم من أن المخاوف بشأن صواريخها الباليستية ساهمت في خروج واشنطن من الاتفاق النووي لعام 2015 مع القوى العالمية.

وفي سياق آخر، أعلن مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أمس الثلاثاء، أن معظم الدول المشاركة في المحادثات النووية مع إيران توافق مع المقترح الأوروبي الذي يهدف إلى إنقاذ الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وقال بوريل في مقابلة مع الإذاعة الوطنية تي في إي: "معظمهم يوافقون، لكن ما زلت لا أملك الجواب من الولايات المتحدة، وهو ما أتوقعه خلال هذا الأسبوع"، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف بوريل إن إيران طلبت بعض التعديلات على اقتراح الاتحاد الأوروبي - الذي لم يتم الإعلان عنه - بعد 16 شهرًا من المحادثات المتقطعة وغير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران مع الاتحاد الأوروبي بين الطرفين.

وكان قد قال يوم الاثنين إنه يعتبر رد طهران "معقولاً".