اهم الاخبار
الخميس 11 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

تفاصيل واقعة اغتيال رئيس وزراء اليابان السابق

الوكالة نيوز

أعلنت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (NHK) الجمعة، عن وفاة رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي، إثر تعرضه لإطلاق نار خلال تجمع انتخابي بمدينة نارا غربي البلاد.

وأعلن مستشفى نارا الجامعي عن الوفاة ونقل التلفزيون الياباني عن طبيب بالمستشفى حيث كان يعالج رئيس الوزراء السابق فوله إن «آبي»: «لم يكن لديه أي علامات حيوية عند وصوله للمستشفى، بل كان ينزف بشدة ولم يستطع الفريق إنقاذه»، مشيرًا إلى «وجود جرحين أحدهما في الجانب الأيمن من عنقه، والثاني كان عميقًا بما يكفي للوصول إلى قلبه».

وأعلن كبير أمناء مجلس الوزراء هيروكازو ماتسونوفي مؤتمر صحفي، أن الشرطة ألقت القبض على المسلح المشتبه به.. وقالت الشرطة اليابانية في بيانها إن رجلًا يشتبه في تورطه في إطلاق النار على رئيس الوزراء السابق شينزو آبي أبلغهم بأنه كان يشعر بالاستياء تجاه آبي ولذلك أقدم غلى قتله.

وفيما لم تفصح الشرطة عن المزيد من المعلومات حول منفذ عملية الاغتيال ترددت أنباء أن المشتبه به عضو سابق في قوات الدفاع الذاتي البحرية، وفق ما نقلته هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية.

وتطبق اليابان واحدًا من أشد القوانين صرامة في مراقبة الأسلحة في العالم. كما أن عدد القتلى في حوادث إطلاق نار في هذا البلد الذي يضم 125 مليون نسمة، ضئيل جداً واجراءات الحصول على ترخيص بندقية طويلة ومعقدة بالنسبة للمواطنين اليابانيين الذين يجب عليهم أولاً الحصول على توصية من جمعية الرماية ثم الخضوع لمراقبة صارمة من قبل الشرطة، ما ي.

وكان رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا أعلن أن شينزو آبي في «حالة حرجة» بعد تعرضه لإطلاق نار. واصفًا محاولة الاغتيال بـ«الفعل الهمجي» خلال الحملة الانتخابية التي تشكل أساس الديمقراطية.

اغتيال شينزو آبي

وتعرض شينزو آبي لإطلاق نار خلال تجمع انتخابي في «نارا» غربي اليابان، بحسب ما أفادت طوكيو، وذكرت وسائل إعلام محلية أنه لم يكن يظهر أي مؤشرات حيوية بعد تعرضه هذا الهجوم.

وبحسب المتحدث باسم الحكومة اليابانية هيروكازو ماتسونو، فإن آبي تم إطلاق النار عليه قرابة الساعة 11،30 صباحًا بتوقيت اليابان، وأوقف رجل يشتبه بأنه مطلق النار، وأضاف: «أيا كان السبب، لا يمكن التسامح مع عمل همجي من هذا النوع ونحن ندينه بشدة».

وكان رئيس الوزراء السابق (67 عامًا) يلقي خطابًا في تجمع انتخابي قبل انتخابات مجلس الشيوخ التي ستجرى الأحد عندما سمع أزيز رصاص، حسبما أوردت هيئة «NHK» ووكالة كيودو للأنباء.

وبثت هيئة الإذاعة والتلفزيون مقطع فيديو يظهر فيه آبي وهو يدلي بكلمة في إطار حملة انتخابية خارج محطة للقطارات عندما سُمع دوي طلقتين. ويصبح المشهد بعد ذلك مبهمًا لفترة وجيزة ثم يظهر مسؤولو الأمن، وهم يتعاملون مع شخص على الأرض.

وتداولت وسائل إعلام يابانية مقاطع مصورة للحظة إطلاق النار على رئيس وزراء اليابان شينزو آبي، بعدما أطلق رجل يحمل بندقية، النار عليه من الخلف.

وذكرت وكالة «كيودو» للأنباء وهيئة الإذاعة والتلفزيون، أن قلب آبي، الذي يبلغ من العمر 67 عاما، إثر توقف قلبه أثناء نقله إلى المستشفى بعد أن كان محتفظا بوعيه واستجابته في البداية.

يذكر أن آبي وصل إلى المنصب أول مرة في عام 2006، وكان أصغر من تولاه في البلاد منذ الحرب العالمية الثانية. وبعد عام شهد فضائح سياسية. وغضب الناخبون بسبب فقد سجلات خاصة بمعاشات التقاعد وهزيمة تكبدها حزبه الحاكم في الانتخابات، استقال آبي عازيا قراره لاعتلال صحته.

وتولى المنصب من جديد في 2012 ثم تنحى في 2020 وبعد عام شهد فضائح سياسية وغضب الناخبين بسبب فقد سجلات خاصة بمعاشات التقاعد وهزيمة تكبدها حزبه الحاكم في الانتخابات، استقال آبي عازيا قراره لاعتلال صحته لكنه ظل حاضرا ومهيمنا على الحزب الديمقراطي الحر الحاكم، إذ يسيطر على إحدى فصائله الرئيسية.