اهم الاخبار
الخميس 07 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

رياضة

ريال مدريد يهزم ليفربول بهدف ويتوج بدورى أبطال أوروبا للمرة الـ 14 فى تاريخه

الوكالة نيوز

تُوج ريال مدريد الإسباني بطلًا لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشر في تاريخه، وذلك بفوزه على ليفربول الإنجليزي بهدف دون مقابل، في نهائي البطولة الذي أُقيم على ستاد دو فرانس بالعاصمة الفرنسية باريس. لتقدم الأخير بهدف نظيف.

فريق ليفربول بدأ المباراة بسيطرة وضغط مكثف على لاعبي ريال مدريد، لكن سرعان ما انطلقت تلك السيطرة للاعبي الفريق الإسباني، دون وجود أي فرصة للتهديف على أي من المرميين في أول 15 دقيقة بنهائي دوري أبطال أوروبا.

وفي الدقيقة السابعة انطلق الأوروجواياني فيدي فالفردي بسرعته من الجانب الأيمن، ليرسل كرة عرضية قابلها فيرجيل فان دايك بالتشتيت قبل أن تصل لأي من لاعبي ريال مدريد.

وأرسل محمد صلاح كرة لساديو ماني في الجهة اليمنى وذلك في الدقيقة العاشرة، لكنه فشل في التعامل معها حيث خرجت منه لركلة مرمى لصالح ريال مدريد.

وأرسل أندرو روبرتسون كرة عرضية من الجهة اليسرى، لكن تيبو كورتوا أمسك بالكرة بسهولة.

وكان مقررًا أن تنطلق مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا في التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة، لكن تم تأجيلها حتى التاسعة و 36 دقيقة بسبب تأخر وصول جمهور ليفربول للمدرجات.

وحاول فينسيسوس جونيور اختراق دفاعات ليفربول من الجهة اليسرى، لكن إبراهيما كوناتي قام بقطع الكرة منه بشكل رائع في الدقيقة 15.

وأهدر محمد صلاح أولى الفرص المحققة للتسجيل في المباراة، وذلك عندما تلقى مرة من الجانب الأيمن، ليسدد الكرة داخل منطقة جزاء ريال مدريد، لكن حارس الفريق الإسباني، البلجيكي تيبو كورتوا تصدى لتسديدته ببراعة.

ساديو ماني قام بتهيأة الكرة لصلاح داخل منطقة جزاء ريال مدريد، ليطلق “ مو” تسديدة بيسراه، لكن كورتوا أمسك بالكرة بسهولة في الدقيقة 18.

تيبو كورتوا عاد للتألق مرة أخرى، تلك المرة أمام ساديو ماني، الذي أطلق تسديدة قوية بيمناه من داخل منطقة جزاء ريال مدريد، ليتصدى لها الحارس البلجيكي، ويبعد الكرة لتصطدم بالقائم الأيسر، وتضل طريق الشباك في الدقيقة 21.

الدقيقة 34

وفي الدقيقة 34، أرسل أرنولد كرة عرضية من الجهة اليمنى ليقابلها محمد صلاح برأسه، لكن كورتوا تصدى لتسديدته بالإمساك بالكرة.

وقام فينسيوس جونيور بمراوغة إبراهيما كوناتي مقتحمًا منطقة جزاء ليفربول في الدقيقة 36، قبل أن يقوم جوردان هندرسون بتشتيت الكرة محولًا إياها لركلة ركنية.

بنزيما قام بإرسال كرة عرضية من متابعة للركلة الركنية، لكن دفاع ليفربول قام بتشتيت الكرة.

واقتحم أندرو روبرتسون منطقة جزاء ريال مدريد في الدقيقة 40 ليمرر الكرة لـ ساديو ماني، والذي حاول تسديد الكرة، لكن إيدير ميليتاو قام بتشتيت الكرة محولًا إياها لركلة ركنية.

وقام روبرتسون بتنفيذ الركلة الركنية، والتي وصلت لجوردان هندرسون خارج منطقة جزاء ريال مدريد، ليطلق تسديدة قوية على الطائر، أخطأت طريق مرمى كورتوا.

وفي الدقيقة 44، سجل كريم بنزيما هدفًا لـ ريال مدريد لكن تم إلغائه بداعي التسلل بعد العودة لتقنية الفيديو، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

 الشوط الثاني

وفي الشوط الثاني، ظهر لاعبو ريال مدريد بشكل أقوى، حيث استحوذوا على الكرة وسط تراجع من لاعبي ليفربول.

وفي الدقيقة 58، طالب محمد صلاح حكم المباراة باحتساب ركلة جزاء لصالحه بعدما لمس ديفيد ألابا الكرة بيده، لكن تم استكمال المباراة بدون احتساب أي شيء.

وراوغ فيدي فالفيردي دفاعات ليفربول من الجهة اليمنى ليرسل تمريرة عرضية رائعة، قابلها فينيسوس جونيور بتسديدة في شباك أليسون، معلنًا عن الهدف الأول لـ ريال مدريد في الدقيقة 59.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الصفراء في وجه فابينيو لاعب ليفربول في الدقيقة 61، وذلك لعركلته فيدي فالفيردي.

لاعبو ليفربول حاولوا تعديل النتيجة، وكاد محمد صلاح أن يفعل ذلك عندما اقتحم منطقة جزاء ريال مدريد، ليطلق تسديدة قوية بباطن قدمه اليسرى، لكن تيبو كورتوا تألق في التصدي لتسديدته ببراعة في الدقيقة 63.

وقام الألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول بأولى تغييراته بإشراك ديوجو جوتا بدلًا من لويس دياز في الدقيقة 65.

كورتوا واصل تألقه، ففي الدقيقة 70 أرسل جوردان هندرسون كرة عرضية من الجهة اليمنى، ليوجهها ديوجو جوتا برأسه لمحمد صلاح القادم من الخلف، لكن الحارس البلجيكي لـ ريال مدريد تصدى لتسديدته ببراعة.

وفي الدقيقة 71، اخترق فينيسوس جونيور دفاعات ليفربول من اليسار، لكن إبراهيما كوناتي قام بعركلته قبل تسديد الكرة.

وفي الدقيقة 74، أطلق ترينت ألكسند أرنولد تسديدة قوية تجاه ديوجو جوتا، لكن ذلك الأخير فشل في لمس الكرة وتحويلها صوب مرمى ريال مدريد.

ضغط ليفربول استمر، وقام كلوب بإشراك نابي كيتا وروبيرتو فيرمينو بدلًا من تياجو ألكانتارا وجوردان هندرسون في الدقيقة 77.

وسدد محمد صلاح الكرة لترتطم بديجو جوتا وتغير اتجاهها، لكن كورتوا كان حاضرًا كالعادة ليتصدى لتسديدة اللاعب البديل ويخرجها لركلة ركنية في الدقيقة 80.

وهيأت الكرة لـ نابي كيتا على حدود منطقة جزاء ريال مدريد ليسدد الكرة لكنها علت عارضة مرمى كورتوا في الدقيقة 82.

وفي الدقيقة 83، تلقى محمد صلاح تمريرة طولية لينفرد بمرمى كورتوا، ويسدد تسديدة قوية بيمناه، ليرد الحارس البلجيكي بتصد رائع محافظًا على نظافة شباكه.

وأجرى المدرب كارلو أنشيلوتي أولى تغييرات ريال مدريد، بإشراك إدواردو كامافينجا بدلًا من فيدي فالفيردي في الدقيقة 85، أعقبه بتغيير إضافي في الدقيقة 90 بإشراك داني سيبايوس بدلًا من لوكا مودريتش.

لاعبو ليفربول حاولوا تعديل النتيجة، فيما احتسب حكم اللقاء 5 دقائق كوقت بدلًا من الضائع.

ومرر كريم بنزيما تمريرة رائعة لـ داني سيبايوس، الذي انفرد بمرمى أليسون، لكن نابي كيتا قام بإبعاد الكرة ببسالة في الدقيقة 91.

ومرر بنزيما كرة أخرى لكامافينجا الذي أطلق تسديدة من على حدود منطقة جزاء ليفربول، لكنها علت مرمى أليسون.

وأشرك أنشيلوتي، البرازيلي رودريجو بدلًا لمواطنه فينسيوس جونيور في الدقيقة 92.

استمرت المحاولات من كلا الفريقين، لكن دون أن تهتز الشباك، لينتهي اللقاء بفوز ريال مدريد بهدف نظيف، وتتويجه بطلًا لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشر في تاريخه، والأولى منذ 4 أعوام.