اهم الاخبار
الإثنين 08 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

الحركة الوطنية بالإسكندرية ترفع للأمانة العامة مقترحاتها حول الحوار الوطني

الوكالة نيوز

قال أحمد الهلباوي أمين حزب الحركة الوطنية المصرية بمحافظة الأسكندرية، إنه بناء على تعليمات  اللواء رؤوف السيد علي رئيس الحزب  بإرسال رؤية جميع المحافظات للحوار الوطني الذي دعا له  الرئيس عبد الفتاح السيسي وكلف الأكاديمية الوطنية للتدريب بإدارته، عقدت أمانة الإسكندرية  اجتماع  موسع بحضور جميع قيادتها لمناقشة  النقاط الاقتصادية والرياضية والتعليمية والطبية والاجتماعية.

الاسكندرية من المحافظات السياحية والساحلية

وأضاف الهلباوي أن الاجتماع خرج بعدد من النقاط من بينها الجانب الاقتصادي خاصة أن الاسكندرية من المحافظات السياحية والساحلية لذلك نطالب بالاهتمام بما تم اكتشافه من آثار يونانية إغريقية التي اكتشفتها الدولة مؤخرا وتزيين هذه الاكتشافات بما يتناسب مع السياح الذين يزورون تلك الأماكن لجذب أكبر عدد ممكن كما أنه يجب  الاهتمام بجميع المزارات القديمة مثل قلعة قايتباي وعمود السواري وغيرها،  وتسهيل جميع العقبات التي تواجه المستثمرين العرب والأجانب تسهيل إجراءات تنمية المشروعات الصغيرة للشباب للحد من البطالة ومساعدتهم في استكمال مشروعهم و العمل على فتح منافذ بيع بأسعار مخفضة لجميع مؤسسات المجتمع المدني للحد من الغلاء وجشع التجار.

وتابع أمين الحركة الوطنية بالإسكندرية أنه من الضروري الاهتمام  بمراكز الشباب الشعبية والنوادي والاستادات الرياضية داخل المحافظات وتفعيل دور الشباب رياضيا واجتماعيا وثقافيا بما يليق بالمواطن المصري 
وكذلك الاهتمام بالبحث العلمي وإنشاء مدينة بالاسكندرية  للبحث العلمي تحتوي الأطفال والشباب المبدعين والمتميزين بالإضافة للاهتمام بالمعلم وفكره في منظومة التابلت وتدريبه علي اعلي مستوي لكي يوصل للطالب المعلومه الصحيحه لأن معظم المعلمين ليس عندهم درايه بالتابلت ومدة التدريب لهم غير كافية مع الوضع في الاعتبار  النهوض بالتعليم الفني وتسهيل كل ما يتطلبه الطالب من إمكانيات في جميع مجالات التعليم الفني.

وطالب الهلباوي بالمزيد من الاهتمام بالصحة ومستشفيات الجامعة والتأمين الصحي والمؤسسة العلاجية وتقديم سبل الرعاية المجانية للمواطن البسيط في جميع التخصصات الطبية لتحقيق  حياة كريمة لهم ولأسرهم وعمل تأمين صحي لكل مواطن وكذلك ضرورة الوقوف علي خط واحد ودعم الأحزاب السياسية ماديا ومعنويا .