اهم الاخبار
الجمعة 20 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

منوعات والمرأة والطفل

موعد صلاة العيد 2022 في محافظة الإسماعيلية

موعد صلاة عيد الفطر
موعد صلاة عيد الفطر في الإسماعيلية 2022

ساعات قليلة ويبدأ شروق شمس اليوم الأول من شهر شوال، ومعه يرغب جميع المسلمين في معرفة موعد صلاة العيد حسب توقيت كل محافظة من محافظات مصر، نظرا لأن لفروق التوقيت، ولذلك ينشر موقعنا، موعد صلاة عيد الفطر 2021 في محافظة الإسماعيلية.

موعد صلاة عيد الفطر 2022 في الإسماعيلية

كشف المعهد القومي للبحوث الفلكية عن توقيت صلاة عيد الفطر 2022 في محافظة الإسماعيلية، وذلك من خلال الحسابات التي تم إجراؤها من قبل دار الإفتاء المصرية، وسيكون موعدها في تمام الساعة 05:31 صباحًا.

موعد صلاة العيد 2022 في باقي محافظات مصر

بينما جاء موعد صلاة عيد الفطر في باقي المحافظات المصرية كالتالي: القاهرة 05:36 صباحا، الجيزة 05:37 صباحا، الإسكندرية 5:40، بورسعيد 5:30، السويس 5:31، العريش 5:25، الطور 5:30، سانت كاترين 5:28، طابا 5:23، شرم الشيخ 5:27، دمنهور 5:38، طنطا 5:36، المنصورة 5:34، الزقازيق 5:35، بنها 5:36، شبين الكوم 5:37.

بينما موعد صلاة عيد الفطر 2022 في محافظة كفر الشيخ 5:36، الفيوم 5:39، بنى سويف 5:38، المنيا 5:41، أسيوط 5:41، سوهاج 5:40، قنا 5:36.
أسوان 5:38، أبو سمبل 5:46، مرسى مطروح 5:50، الغردقة 5:30، الخارجة 5:47، دمياط 5:32، السلوم 5:58، نويبع 5:24، حلايب 5:26، شلاتين 5:29 صباحا.

صيغة تكبيرات عيد الفطر

- «الله أكبر، الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد»، فثابت عن ابن مسعود رضي الله عنه وغيره من السلف، سواء بتثليث التكبير الأول أو تثنيته.

أما  الصيغة القديمة والمشهورة، هي: «الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله، ولا نعبد إلا إيَّاهُ، مُخْلِصِين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليمًا كثيرًا»، وهذه صيغة مشروعة صحيحة استحبها كثير من العلماء ونصوا عليها في كتبهم، وقال عنها الإمام الشافعي رحمه الله تعالى: «وإن كَبَّر على ما يكبر عليه الناس اليوم فحسن، وإن زاد تكبيرًا فحسن، وما زاد مع هذا من ذكر الله أحببتُه».