اهم الاخبار
الأحد 23 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

المرصد السوري: مليشيات موالية لإيران تنقل صواريخ لمنطقة مواجهة لقاعدة التنف

ميليشيات موالية لإيران
ميليشيات موالية لإيران - أرشيفية

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، أن الميليشيات موالية لإيران نقلت صواريخ إلى منطقة مواجهة لقاعدة التنف الخاضعة لقوات التحالف الدولي.

وذهبت الأسلحة المنقولة التي إلى "كتيبة الكيماوي" الواقعة ضمن سلسلة جبال تدمر الشرقية، في بادية حمص الشرقية، بالقرب من منطقه الصوانة التي تمتاز بطبيعتها الجبلية، على مسافة أكثر من 60 كلم جنوب تدمر، وتعد من الأماكن المحصنة بشكل كامل.

وأوضح المرصد السوري أن الأسلحة التي تم نقلها تضم صواريخ إيرانية الصنع متوسطة وبعيدة المدى.

وتضم “كتيبة الكيماوي” ملاجئ تحت الأرض ومجموعة أنفاق تسهل عملية الحركة تحت الأرض، بالإضافة لتواجد خبراء عسكريين من الجنسية الإيرانية هناك.

وقد نقلت الأسلحة من مستودعات خاصة بالميليشيات الإيرانية متواجدة ضمن ما يعرف بـ “جبل محمد بن علي” الذي يشرف على مدينة تدمر ومحيطها وهو جبل مرتفع جداً.

وتمت عملية النقل باتجاه قاعدة التنف التي تتواجد فيها قوات التحالف الدولي، وذلك في ذكرى مقتل قاسم سليماني، الجنرال الإيراني البارز الذي قتلته طائرات أمريكية باستهداف جوي ضمن الأراضي العراقية قبل عام من الآن.

وفي سياق آخر، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بشن المقاتلات الروسية غارات جوية، فجر السبت، على خيم عشوائية لنازحين من ريف حلب، في منطقة النهر الأبيض بريف مدينة جسر الشغور الشمالي، غربي إدلب، مما أسفر عن مقتل امرأة وطفلين وإصابة نحو 10 آخرين بينهم أطفال.

ونفذت المقاتلات الروسية أكثر من 12 ضربة على مناطق في محيط مدينة إدلب و جبل الزاوية جنوبي إدلب.

 وردا علي القصف الروسي، قامت فصائل “الفتح المبين” بقصف صاروخي مكثف على مواقع الجيش السوري في منطقة جورين بريف حماة ومحيط مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

وفي السياق، أعلن المرصد السوري، الخميس، عن وقوع انفجار في مدينة إعزاز الحدودية مع تركيا، بريف حلب الشمالي، ناجم عن انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية على متنها “رشاش ثقيل” تابعة لـ “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، دون وقوع خسائر بشرية.

وقد قصفت المقاتلات الروسية، الأربعاء، مواقع تنظيم داعش في بادية الرصافة شمالي شرق الرقة بسوريا ، لليوم الثاني على التوالي.