اهم الاخبار
الأحد 23 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

محافظات

جامعة سوهاج تكرم مدير عام برعاية الشباب لبلوغه السن القانونية

جامعة سوهاج
جامعة سوهاج

نظمت الإدارة العامة لرعاية الشباب المركزية بجامعة سوهاج، حفل تكريم محسن فتحى بهنان روميس "كبير بدرجة مدير عام" بالإدارة العامة لرعاية الشباب، بمناسبة بلوغه السن القانونية، وذلك بالقاعة الزجاجية بالحرم الجامعى القديم، وبحضور الدكتور عبدالناصر يس نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، المحاسب أشرف القاضي أمين عام الجامعة، الدكتور أحمد جلال أمين مساعد الجامعة، صبري محمد إبراهيم مدير عام الإدارة العامة لرعاية الشباب المركزية، محمد نصر نقيب العاملين، وعدد من القيادات الإدارية وأعضاء هيئة التدريس بكلية التربية الرياضية، وأعضاء نقابة العاملين وعدد من الإداريين بمختلف إدارات الجامعة.

وقال الدكتور مصطفي عبد الخالق رئيس الجامعة، أن هذا الاحتفال يعد تقديراً لمجهودات المحتفى به محسن فتحي الذي عمل بالجامعة منذ عام ١٩٨٣، وكان فيها على قدر المسؤولية والأمانة والإخلاص والصدق مع الجميع، وكان مثالًا واضحاََ للتفاني في العمل في إدارة رعاية الشباب بشكل خاص والجامعة بشكل عام، متمنياََ له دوام التوفيق والصحة والعمر المديد.

وفي كلمته هنأ الدكتور عبد الناصر يس، المحتفى به لبلوغه سن التقاعد متمنياً له دوام الصحة والعافية، مشيداً برقي أخلاقه وحسن تعامله مع زملائه طوال مدة عمله التي أظهرت طهارة يده وإخلاصه لعمله ونقاء سيرته، راجياً الله أن يمده بدوام الصحة وأن يجعل تقاعده هو بداية حياته الحقيقية ليحقق جميع ما يتطلع له.

ومن جانبه قال المحاسب أشرف القاضي، أن إقبال هذا الجمع الغفير من العاملين ليس له دلالة إلا على حب وتقدير الحاضرين لزميلهم  والذي يعبر عن صدق مشاعرهم، وهي شهادة منهم بنزاهته وأمانته ونبل أخلاقه، التي لم تتغير طوال مدة عمله بمخازن رعاية الشباب، متمنياً له حياة مليئة بالحيوية والنشاط والمحبة.

وأكد محمد نصر فراج، أن المكرم كان مخلصاً في عمله يمتلك خبرة كبيرة وتعاون تام، تمثل في كافة أنواع الدعم المعنوي والفني الذي قدمه لإدارة رعاية الشباب، مؤكداً على ضرورة الاستمرار والتواصل مع العاملين في الجامعة للاستفادة من تلك الخبرات حتى بعد بلوغ السن القانونية للمعاش.

ومن خلال كلمته عبر محسن فتحي، عن مدى سعادته بهذا التكريم وتقديره للجميع وإعتزازه بعمله بالجامعة خلال سنوات خدمته الوظيفية التي بدأت يوم ١١ أكتوبر ١٩٨٣ بتعيينه موظفاً بالإدارة العامة لرعاية الشباب، متمنياً أن يصبح إسم جامعة سوهاج دائماً عاليا، وأن تعم السعادة والصحة والعافية للجميع.