اهم الاخبار
الثلاثاء 25 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تعليم

نائب رئيس جامعة أسيوط في زيارة المعهد الديني «معهد فؤاد الأول»

جامعة أسيوط
جامعة أسيوط

تحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط قامت الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بزيارة للمعهد الديني " معهد فؤاد الأول " ، وذلك في إطار فعاليات احتفال الجامعة باليوم العالمي للغة العربية ، جاء ذلك بالتنسيق مع لجنة إحياء التراث بجامعة أسيوط وبمشاركة كلاً من الدكتور مجدي علوان عميد كلية الآداب  ، الدكتور وجدي نخلة عميد كلية التربية النوعية ، الدكتور محمود عبد المعطي الأستاذ بقسم اللغة العربية ووكيل كلية الآداب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة  ، والدكتور ثابت عبد المنعم مدير مركز الدراسات والبحوث البيئية والدكتورة حنان موسي مدرس العلاقات العامة بقسم الإعلام بكلية الآداب ، الدكتورة يمني عاطف مدرس الإذاعة والتليفزيون بقسم الإعلام بكلية الآداب ، الدكتورة هند حسانين مدرس مادة بقسم الإعلام كلية الآداب، إلي جانب لفيف من طلاب الجامعة المشاركين من مختلف الكليات بالجامعة.

حيث رافقها خلال الزيارة كلاً من الأستاذ الدكتور أحمد عوض مدير عام آثار أسيوط , الأستاذ محمود هاشم كبير مفتشين , الأستاذ علي عبد الحافظ وكيل وزارة منطقة أسيوط الأزهرية , الأستاذ محمود محمد عبد المنعم مدير عام المواد الثقافية ورعاية الطلاب , الشيخ عبد المعطي شحاتة مدير معهد أسيوط الديني , الأستاذة ريهام يحيي مفتش آثار أسيوط , الأستاذ محمد فتحي الوكيل الثقافي , الدكتورة سوسن مدير إدارة التدريب بمنطقة أسيوط.

وخلال الزيارة أكدت الدكتورة مها غانم علي أهمية إقامة الرحلات التي تستهدف  الأماكن الأثرية داخل محافظة أسيوط بهدف التنشيط السياحي ورفع الوعي الثقافي لدي الطلاب وتعريفهم بأهم معالم وحضارة وتاريخ أسيوط , مشيرة إلي حرص إدارة الجامعة علي تعميق كافة أواصر التعاون مع مختلف الهيئات لدعم جهود الدولة المصرية في الحفاظ علي التراث والحضارة وغرس روح الفخر والانتماء بتاريخ مصر وعظمتها.

المواقع التراثية

وفي هذا الشأن أشادت سيادتها بمعهد فؤاد الأول كأحد المواقع التراثية الطبيعية المقامة علي ضفاف نهر النيل , مؤكدة علي أنه يعد واحداً من أهم الآثار الإسلامية التي تتواجد بمحافظة أسيوط وأكبر معهد أزهري في الصعيد ومنارة علمية ووطنية يساهم في نشر سماحة الإسلام ونشر تعاليم الأزهر الشريف.

وفي السياق ذاته أوضح مدير المعهد أن المعهد يعد تحفة معمارية أندلسية قيَمة حيث تم انشاؤه إثر زيارة الملك فؤاد ملك مصر إلي محافظة أسيوط حيث قام بإصدار مرسوماً ملكياً بتخصيص ارض مساحتها أربعة أفدنة وثمانية قراريط وسهمان لإنشاء المعهد , مشيراً انه شيدت مبانيه علي الطراز الإسلامي الأندلسي ومكون من ثلاث مباني أحدهم للدراسة ويضم فصول علمية ومكاتب إدارية وقاعة عرض الأفلام العلمية ومعمل لعلوم الأحياء والكيمياء والفيزياء ويتوسط فناء حديقة مستطيلة نافورة رخامية رائعة التصميم , مضيفاً أن المعهد يضم أماكن خاصة بمعيشة الطلاب ومكتبة زاخرة بالكتب العلمية والدينية  , فضلاً عن المبني الثالث وهو مسجد علي طراز معماري ذات قيمة عالية لتعليم الطلاب الخطابة والفقه , وفي ختام الزيارة أشاد بدور جامعة أسيوط وحرصها علي المشاركة في كافة الفعاليات الثقافية والتنويرية موجهاً شكره لكافة قيادات الجامعة .