اهم الاخبار
الأحد 23 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تعليم

إنطلاق المؤتمر العلمي الدولي الثالث "رؤى مستقبلية" لتطوير التعليم النوعي

جامعة كفر الشيخ
جامعة كفر الشيخ

 نظمت كلية التربية النوعية بالجامعة، مؤتمرها العلمي الدولي الثالث بعنوان "رؤى مستقبلية لتطوير التعليم النوعي في ظل متطلبات عصر الرقمنة وأزمة كوفيد "، بأحد فنادق الغردقة في الفترة ما بين 1 و4 ديسمبر برئاسة  الدكتور أماني شاكر عميد كلية التربية النوعية ومقرر المؤتمر  الدكتور داليا المصري وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ، بحضور ا.د سلوى الغريب أمين عام المجلس الأعلى للجامعات الأسبق ورئيس الأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم الإعلام،.ا.د حاتم إدريس عميد فنون تطبيقيه جامعه دمياط،.ا.د احمد علي عوض عميد كلية الفنون التطبيقية بجامعة السادس من أكتوبر،ا.د خالد على عويس عميد معهد الفنون التطبيقية بالتجمع الخامس،ا.د منتصر دويدار عميد معهد الهندسة والتكنولوجيا بكفر الشيخ،ا.د وليد شوقي البحيري عميد كلية الآداب كفر الشيخ،ا.د غادة الصياد عميد كلية الحاسبات والمعلومات جامعة دمياط السابق،ا.د هاني حلمي عميد كليه التربية النوعية جامعة الزقازيق،ا.د منا غالب موسي عميد كليه التربية النوعية جامعه الإسكندرية  وعدد من مقرري اللجان العلمية لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين ولفيف من الباحثين والمهتمين بالعملية التعليمية..

ورحب رئيس جامعة كفرالشيخ  الدكتور عبد الرازق دسوقي في كلمته التي ألقاها بالإنابة عنه الدكتور حسن يونس نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث بالحضور في رحاب المؤتمر ، مقدما الشكر لكل من شارك في إعداد وإنجاح المؤتمر، وقال أن قطاع التعليم العالي والبحث العلمي في مصر يحظى باهتمام ودعم ومتابعة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال السنوات الماضية، وأدى ذلك إلى تطور كمي وكيفي غير مسبوق، وكان من بين عناصر منظومة التعليم العالي والبحث العلمي التي شهدت تطورًا ملحوظًا في نشر ثقافة العلوم والابتكار.

وأضاف د. دسوقي  إن إدارة الجامعة حريصة على تأهيل خريجيها لسوق العمل المحلي والإقليمي والعالمي من خلال تحديث برامج الدراسة بما يتواكب مع التطورات العالمية لمتطلبات سوق العمل، مشيراً إلى أن الجامعة تهدف إلى أن تكون جامعة بحثية تهتم بالبحث العلمي وليس مجرد جامعة مانحة للشهادات الدراسية فقط .

وأوضح رئيس جامعة كفرالشيخ الدكتور عبد الرازق دسوقي أن  برامج اليوم الأول للمؤتمر هدفت إلى إرساء ثقافة الرقمنه في البحث العلمي وخلق مجتمع معرفي مبدع ومبتكر واع وفتح قنوات تعاون بين المؤسسات والهيئات التعليمية والصناعية اتساقا مع اتجاه الدولة  وبناء الجمهورية الجديدة من خلال تبادل الخبرات والمعلومات عن أحدث التطورات والانجازات العلمية و المستحدثات التكنولوجية الرقمية لتعزيز دور التعليم النوعي في خدمة المجتمع وحل مشكلاته واقتراح خطط مستقبلية بالتعليم النوعي والمهني في ظل جائحة كورونا وبحث كل جديد في مجال التعلم الهجين .

وقالت عميد الكلية ورئيس المؤتمر الدكتور أماني شاكر إن المؤتمر يساهم في بناء شخصية متكاملة وخلق جيل مستنير من خلال مشاركات باحثين من عدد من الجامعات المصرية، ومن دول أجنبية وعربية منها السعودية والعراق والولايات المتحدة الأمريكية واليابان، لمناقشة أكثر من 100 بحث علمي

وأضافت أن المؤتمر يهدف إلى تحقيق رؤية "مصر2030" وتصحيح المسار المجتمعي والتعليمي بشكل دوري وفعال، وكذلك مناقشة الرؤى المستقبلية لتطوير التعليم النوعي في ظل متطلبات عصر الرقمنة وأزمة كوفيد كما يناقش أهم المشاكل والتحديات التي تواجه سوق العمل وإيجاد الحلول المناسبة لتحقيق التنمية المستدامة.