اهم الاخبار
الخميس 21 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تحقيقات وحوارات

«الحركة الوطنية» يعلن خطة التحول الرقمي للحزب.. والبدء في التنفيذ قبل نهاية العام

رؤوف السيد علي: نضع استراتيجية مستقبلية تتوافق مع توجهات الدولة لتوطين التكنولوجيا.. ونستعين بالخبراء

رئيس حزب الحركة الوطنية
رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية رؤوف السيد علي

قررت الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية المصرية برئاسة رؤوف السيد علي رئيس الحزب البدء في اعداد وتجهيز التدابير والاجراءات اللازمة لتحويل حزب الحركة الوطنية المصرية الي حزب رقمي علي ان يتم البدء في تنفيذ الخطة الرقمية قبل نهاية العام الجاري ، مع الاستعانة بعدد من الخبراء والمتخصصين في المجال لتفعيل التكنولوجيا الرقمية داخل الحزب سواء الفاعليات الحزبية او في تعاملاته  سواء مع الجمهور او مع اعضائة بما يتماشي مع معطيات العصر وبما يتوافق مع توجهات الدولة الوطنية نحو توطين التكنولوجيا الرقمية في جميع تعاملاتها المؤسسية .

وأكد رؤوف السيد علي رئيس الحزب ان الحزب الرقمي بات بمثابة خيار ضروري وشامل ومبتكر يحتاجه اي حزب وتحتاجة المرحلة كلها بما يخدم توجهات استخدام التكنولوجيا الرقمية التي تتبناها الدولة وييسر المجال العام لعمل العضويات المفتوحة داخل الاحزاب من خلال المنصات الاليكترونية التشاركية وبما يساهم في تحقيق الشفافية المطلوبة من القاعدة حتي القمة ، وتابع رؤوف السيد قائلاً : لا شك ان الحزب يعمل علي ان تتوافر المعلومة لدي جميع أعضائه لان ذلك يسهل عملية صناعة القرار لدي رأس الهرم الحزبي ، مشدداً علي ان بناء القواعد الرقمية في الاحزاب من شأنها تعزيز التواصل الذي يقوي الجانب التنظيمي ويساعد علي تقليل الفجوة في التواصل بين قيادات الاحزاب والقواعد الجماهيرية المستهدفة بما يقوي ايضاً الاداء والممارسة الحزبية علي الارض .

التحول الرقمي

وقال رئيس الحركة الوطنية المصرية قرار الحزب بالتحول الرقمي يأتي ايماناً منه بان التكنولوجيا الرقمية تعد بمثابة ابتكار لشكل وأسلوب جديد في الممارسة السياسية وفي صناعة القرار الديمقراطي بشكل تقني اكثر دقة وشفافية بحيث يمكن من خلاله اعادة اعداد التشكيل التنظيمي والسياسي بشكل جديد ومتطور ييسر عملية الممارسة الديمقراطية ويعمق ادائها وينهي علي التشكيلات الوهمية الشكلية الغير موجوده علي الارض بل يخلق تمثيل حزبي حقيقي يمكن الجماهير من الاختيار المباشر والممارسة اليسيرة للعمل السياسي الحزبي ، بما يقضي علي البيروقراطية التقليدية الموجوده في معظم الاحزاب السياسية ويجعل سلطة القواعد الحزبية هي السلطة الاكثر فاعلية من السلطة المركزية ، وبما يجعل أيضاً القاعدة الحزبية هي الاكثر سيطرة والاكثر تواصلاً وتعبيراً عن الرأي ، ومن ثم الدفع نحو اتخاذ القرار السياسي السليم والأسرع والانسب وبطريقة أكثر ديمقراطية .

وتابع رؤوف السيد علي قائلاً : انه مما لا شك فيه ان بناء القاعدة الحزبية رقمياً داخل حزب الحركة الوطنية وداخل اي حزب سياسي يحقق مشاركة اوسع من حيث الكم والكيف ومن حيث عدد الأعضاء وجودة ممارساتهم للعمل الحزبي خاصة وان معظم العضويات في الجانب الرقمي يفضل ان تتم من خلال استخدام المنصة الحزبية الرقمية ، والتي تكون دائما  اداة تستخدم للتعبير عن الراي والتقييم والمقترحات اليومية والآنية وطرح المشاكل والحلول وكذلك يمتد الامر الي التصويت الالكتروني في القضايا الملحة لاستبيان راي الاغلبية في اي قضية مطروحة للنقاش .

باختصار " والكلام مازال علي لسان رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية " ان رسم استراتيجيات الحزب المستقبلية من خلال التحول الرقمي ، خيار بات ضروري وملح وله ابعاد ايجابية كبيرة تخدم الدولة وتخدم المواطن وتنقل الحياة السياسية نقلة نوعية وديمقراطية جديدة اعتقد انها ستعم بالفائدة علي الجميع .