اهم الاخبار
الخميس 28 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

توك شو

خبير: مصر لديها أكبر استثمار في مجال الطاقة على المستوى الإفريقي

الوكالة نيوز

أشار جمال القليوبي الخبير العالمي للبترول الطاقة، إلي استضافة مصر من قبل المنتدى الوزاري الثامن للغاز، لكل من منتدي الطاقة والاتحاد الدولي، قائلاً:" الدور المصري سواء علي مستوي الشرق، أو المستوي العالمي واضح، واستراتيجي وخاصة استثمارات الغاز الطبيعي ، فمصر لديها أكبر استثمار في مجال الطاقة علي مستوي القارة الأفريقية، كما أنها تحتل المركز الثاني في الاستثمارات علي المستوي السياسي، كما أن لديها إمكانيات من الشركات الأجنبية، حيث تساهم حوالي 26 شركة في مجال الطاقة والغاز الطبيعي في الإطار المصري".

أردف جمال القليوبي الخبير العالمي للبترول والطاقة، أن هناك طفرة كبيرة في معامل التكرير المصرية ، ومجمعات البتروكيماويات ، كما أن هناك طفرة تقدم في عمليات البحث والتنقيب في المشروعات العملاقة، كمشروع المياه الاقتصادية المفتوحة في البحر المتوسط، لافتاً إلي نجاح مصر في أكثر من 85% من شركات البترول بها.

مسار واستراتيجية مصر الجاذبة

استكمل جمال القليوبي الخبير العالمي للبترول والطاقة، أن مصر أصبحت ذات مسار واستراتيجية جاذبة للكثير من الدول العالمية، مؤكداً أن هذا المؤتمر سوف يشمل جزء كبير جداً من الدور المحوري لمصر ، وتأثيرها في استراتيجية الدول، كما سيشمل قضايا تمثل افتتاحية الاستراتيجية في الاقتصاديات مع هذا الانكماش الكبير ، نتيجة تأثير جائحة كورونا علي شراعة النفط، والمشروعات الاستثمارية ، خاصةً فيما يخص الشركات العالمية للنت، لأن هذه الشركات تعتمد علي الانفتاحية في الدول، و معاملات الأمن لدي الدول، وما تقدمه حكومات الدول إلي هذه الشركات العالمية من تسهيلات لبناء هذا الاستثمار .

أنهي جمال القليوبي الخبير العالمي للبترول والطاقة، في برنامج" هذا الصباح "، مع كل من الإعلامي باسم طبانة ، والإعلامية إيمان الحويزي خلال فضائية اكسترا نيوز، مبيناً أن حجم الانكماش نتيجة جائحة كورونا من مارس لعام 2020 حتي أبريل لعام 2021 وصل إلي سكان العالم ، بما يعني 3 مليار نسمة ،وهو ما أدي إلي انكماش استخدام الخطط الاقتصادية، نظراً لاعتماد دول العالم علي البورصة التي تعقد جلساتها كل شهر ، حيث جعل أسعار النفط تنخفض انخفاضاً ملحوظاً، نظراً لعدم وجود أية تعاقدات بين الدول خلال هذه الفترة، وانخفاض مستوى الاستهلاك .