اهم الاخبار
الخميس 28 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

إفريقية النواب تشيد بحرص الأزهر على تعليم اللغة العربية بغينيا الاستوائية

الدكتور أحمد الطيب
الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر

أشاد النائب رزق جالى نصر الله وكيل لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب بالقضايا التى ناقشها فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الازهر خلال لقائه  بمقر مشيخة الأزهر الشريف مع السفير حداد الجوهري في غينيا الاستوائية خاصة انشاء مركز لتعليم اللغة العربية وذلك لتأهيل دعاة الدين والأئمة داخل غينيا الإستوائية للدراسة في الأزهر الشريف.
وثمن النائب رزق جالى نصر الله وكيل لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب فى بيان له اصدره اليوم تأكيد فضيلة الامام الأكبر الدكتور أحمد الطيب خلال اللقاء بأن برنامج تدريب الأئمة بأكاديمية الأزهر يؤتي ثمارًا طيبة، في رفع كفاءة الأئمة، وتدريبهم على التعامل مع القضايا المستجدة.
وتدريب الأئمة في مختلف دول العالم وأن الأكاديمية لها دور كبير في محاربة الأفكار المتطرفة، في ظل الإجراءات والأوضاع الاحترازية التي فرضها فيروس "كورونا" على العالم بأكمله اضافة الى تأكيد الدكتور أحمد الطيب بأن الأزهر الشريف واصل تعليم الأئمة من مختلف دول العالم، عبر دورات تدربية عبر الإنترنت وأن الأزهر يكثف جهوده لنشر العلوم الإسلامية واللغة العربية، فضلا عن استقبال الطلاب الوافدين من أكثر من 100 دولة، حول العالم للتعليم داخل أكاديمية الأزهر
ووجه النائب رزق جالى نصر الله تحية قلبية إلى فضيلة الامام الأكبر الدكتور أحمد الطيب لاهتمامه الكبير بدعم ومساندة جميع الاشقاء الافارقة الذين يثقون ثقة مطلقة فى مؤسسة الأزهر الشريف والامام الأكبر وتلبيته لجميع مطالب الدول الافريقية والطلاب الافارقة الدارسين الأزهر الشريف واكاديميته وجامعته العريقة مؤكداً أن الازهر الشريف اصبح كعبة لكل طالبى العلم الأزهرى من مختلف دول العالم بصفة عامة ودول القارة السمراء بصفة خاصة
وكان السفير حداد الجوهري قد أكد أهمية اللقاء مع شيخ الأزهر الشريف، وإتاحة الفرصة لمناقشة رفع مستوى التعاون التعليمي والدعوي مع دولة غينيا الاستوائية والأزهر الشريف.
كما أكد الجوهري، حرصه على تدعيم  العلاقات التعليمية بين الأزهر الشريف وغينيا الاستوائية، مشيرا إلى أن هذا التعاون خطوة  لإمداد طلاب وأئمة غينيا الإستوائية بمناهج الأزهر الشريف وخبراته، في دعم التسامح ونشر الصورة الصحيحة للإسلام.