اهم الاخبار
الخميس 23 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مسودة البيان الوزاري للحكومة اللبنانية: ستتم إعادة جدولة الديون العامة

رئيس الحكومة اللبنانية
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي

أعلن وزير الاعلام اللبناني جورج قرداحي، اليوم الأربعاء، عن الانتهاء من صياغة البيان الوزاري، قائلا: إن "مسودة البيان الوزاري الذي تم الانتهاء من صوغها اليوم ستناقش غدا في ​قصر بعبدا وسيتم اقرارها على امل ان تمثل الحكومة الجديدة ​ امام ​مجلس النواب ​ بداية الاسبوع المقبل، مشيرا إلى وجود توافق بين الوزراء، خلافا لكل ما قيل سابقا".

وقد نصت مسودة البيان الوزاري للحكومة اللبنانية، على أنه ستتم إعادة جدولة الديون العامة، ووضع خطة لإصلاح القطاع المصرفي.

كما تعهدت المسودة بإجراء الانتخابات النيابية بموعدها.

وقد دعت مسودة البيان الوزاري إلى استئناف التفاوض مع صندوق النقد للوصول إلى اتفاق على خطة دعم من الصندوق تعتمد برنامجاً إنقاذياً قصيراً ومتوسط الأمد.

كما شددت المسودة علي "معاودة المفاوضات مع الدائنين للاتفاق على آلية لإعادة هيكلة الدين العام بما يخدم مصلحة لبنان".

وفي السياق، قال الرئيس اللبناني ميشال عون، الاثنين في مستهل جلسة مجلس الوزراء: إن " هذه الحكومة الرابعة في ولايتي الرئاسية شكلت بعد انقضاء 13 شهراً على حكومة تصريف الاعمال، خلال هذه الفترة تفاقمت الأوضاع اقتصادياً، مالياً، نقدياً، اجتماعياً، وتراجعت الظروف المعيشية للمواطنين الى مستويات غير مسبوقة".

مسؤوليات وطنية وتاريخية كبرى

ووفقا للرئاسة اللبنانية، أضاف: "نحن أمام مسؤوليات وطنية وتاريخية كبرى لتفعيل دور الدولة ومؤسساتها واستعادة الثقة بها، يجب الا نضيع الوقت اذ لم يعد لدينا ترف البطء والمماطلة".

وتابع قائلا: "مطلوب إيجاد الحلول العاجلة لمعالجة الأوضاع المعيشية للمواطنين، وإطلاق ورشة عمل سريعة لوضع لبنان على طريق الإنقاذ والتعافي والنهوض".

وأشار الرئيس عون إلي أن "على الحكومة أن تعمل كفريق عمل واحد متجانس متعاون لتنفيذ برنامج انقاذي.. تركيز الجهد لتحقيق المصلحة الوطنية العليا ومصالح المواطنين".

وأكد الرئيس عون علي أن "أمامنا تحديات كبيرة لذلك أوصيكم بالإقلال من الكلام والإكثار من العمل".

وأوضح عون أننا "ستواجهنا صعوبات كبيرة وسنعمل على تذليل واستنباط الحلول الممكنة".

ولفت الرئيس عون إلي أن "الخارج والداخل يعول على نجاحنا لمعالجة الأزمات المتراكمة والمتداخلة وكلما أظهرنا جدية والتزاماً وتصميماً كلما وقفت الدول الشقيقة والصديقة الى جانبنا".

وشدد عون علي أن "اللبنانيون يأملون من الحكومة معالجة مشاكلهم الحياتية اليومية والاستجابة لطموحاتهم وتطلعاتهم المشروعة بمستقبل أفضل يزيل عنهم القلق ويوفّر لهم الاستقرار والعيش الكريم.. والأولوية هي للتخفيف من معاناتهم وتوفير حاجاتهم الملحة".