اهم الاخبار
الخميس 16 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

خضراوى: طارق عامر يستحق أن يكون ضمن أفضل 10 محافظي بنوك مركزية بالعالم 2021

المهندس عبد السلام
المهندس عبد السلام خضراوى عضو مجلس النواب

وجه المهندس عبد السلام خضراوى عضو مجلس النواب التهنئة المصرفى الكبير طارق عامر محافظ البنك المركزى بعد اختياره من مجلة "جلوبال فاينانس" العالمية ضمن قائمة أفضل 10 محافظي بنوك مركزية على مستوى العالم لعام 2021 مؤكداً أن طارق عامر يستحق هذه المكانة لنجاحه فى تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى فى كل مايتعلق بالسياسات الاقتصادية والمالية والمصرفية 

التحية والتهنئة لطارق عامر

وقال " خضراوى " فى بيان له اصدره البوم : كل التحية والتهنئة والتقدير للمصرفى الكبير طارق عامر ولجميع القيادات والعاملين بالمؤسسة المصرية العريقة " البنك المركزى المصرى " ولجميع رؤساء البنوك الوطنية المصرية وجميع العاملين بالجهاز المصرفى المصرى على جهودهم الكبيرة فى دعم الاقتصاد الوطنى وجميع المبادرات والرئاسية والمشروعات القومية الكبرى التى تنفذها الدولة بقيادة الرئيس السيسى فى جميع انحاء البلاد 

وكانت مجلة " جلوبال فاينانس " قد أعلنت في بيان لها، إن المحافظين العشرة الأوائل ومن بينهم طارق عامر حصلوا على تقييم "A"، وهو ما يمثل أداءً ممتازًا.
وطبقا للبيان، تعتمد الدرجات على مقياس من "A" إلى "F" للنجاح في مجالات مثل التحكم في التضخم وأهداف النمو الاقتصادي واستقرار العملة وإدارة أسعار الفائدة.

تحديات كثيرة

وقال جوزيف جيارابوتو ناشر ومدير تحرير (جلوبال فاينانس) "مع استمرار انتشار الوباء، وظهور التضخم كمجال رئيسي للقلق مرة أخرى، يواجه محافظو البنوك المركزية في العالم تحديات كثيرة من اتجاهات عدة".

وأضاف" تقييم جلوبال فاينانس السنوي يشير إلى قادة السياسة المالية الذين ينجحون في مواجهة الشدائد".
وبجانب محافظ البنك المركزي المصري، يوجد في قائمة العشرة الأفضل كل من محافظي دول البرازيل، وبلغاريا، وكندا، وتشيلي، والصين، والتشيك، والكويت، والمغرب، بجانب كريستين لاجارد محافظ البنك المركزي الأوروبي.

 جلوبال فاينانس تصدر تصنيفها لمحافظي البنوك المركزية في 101 دولة

وطبقا للبيان، سيتم الإعلان عن التقرير كاملًا لعام 2021، وقائمة الدرجات خلال شهر أكتوبر المقبل.
يذكر أن جلوبال فاينانس تصدر تصنيفها لمحافظي البنوك المركزية في 101 دولة ومنطقة رئيسية بما في الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي لشرق الكاريبي، وبنك دول وسط أفريقيا، والبنك المركزي لدول غرب إفريقيا، منذ عام 1994.