اهم الاخبار
الإثنين 22 يوليو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

العربية: رئيس وزراء باكستان يتابع تحقيقات خطف ابنة السفير الأفغاني

سفير أفغانستان لي
سفير أفغانستان لي باكستان

أفادت قناة العربية، اليوم الاثنين، بأن رئيس وزراء باكستان، عمران خان، يتابع بنفسه التحقيقات في حادثة اختطاف ابنة السفير الأفغاني في إسلام أباد.

وأشارت العربية إلى أن السفارة الأفغانية مغلقة في باكستان بسبب استدعاء السفير الأفغاني، لافته إلى أن إسلام أباد اتهمت الهند بالوقوف خلف حادثة الاختطاف.

وقد أعلنت وزارة الخارجية الأفغانية استدعاء سفيرها لدي باكستان وكامل بعثتها الدبلوماسية وذلك في أعقاب اختطاف وتعذيب ابنة السفير على يد مجهولين في إسلام أباد.

وقالت الوزارة في بيان لها أمس الاحد: إنه بعد "اختطاف ابنة السفير الأفغاني لدى باكستان، قررت جمهورية أفغانستان الإسلامية إعادة السفير وكبار الدبلوماسيين الأفغان المتمركزين في إسلام أباد إلى كابول، وذلك حتى إنهاء التهديدات الأمنية، وإلقاء القبض على المختطفين ومحاكمتهم".

وأضافت: أنها استدعت سفير جمهورية باكستان الإسلامية في كابول، السيد منصور أحمد خان، وأعلنت "احتجاجها الشديد على اختطاف ابنة سفير أفغانستان لدى إسلام آباد".

وفى السياق ذاته قال الشيخ رشيد أحمد وزير الداخلية الباكستاني: إن رئيس الوزراء عمران خان "وجه باستخدام كافة الموارد للتحقيق في حادثة اختطاف ابنة السفير الأفغاني والتعامل معها كأولوية قصوى".

خطف بنت السفير

يشار إلى أن وزارة الخارجية الأفغانية أعلنت في بيان السبت أن ابنة سفيرها، سلسلة على خيل، اختطفت وعُذّبت بشدة على مدى عدة ساعات على أيدي مجهولين، عندما كانت في طريقها إلى منزلها.

وأوضح البيان أن ابنة سفيرها توجد حاليا في المستشفى، معربة عن بالغ أسفها إزاء الحادث.

ودعت الوزارة الحكومة الباكستانية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة على وجه الاستعجال بهدف التأكد من تأمين سفارة أفغانستان وقنصلياتها بالكامل وضمان حصانة الدبلوماسيين الأفغان في أراضيها وفقا لاتفاقيات والمعاهدات الدولية.

وحثت الخارجية إسلام اباد على تحديد المسؤولين عن الحادثة ومعاقبتهم في أسرع وقت ممكن.

ومن جانبها كشفت وكالة أسوشيتد برس في تقرير نشرته السبت أن ابنة السفير البالغة من العمر 26 عاماً تعرضت لضربات على رأسها، وأنه توجد آثار حبال على معصمها وساقيها، كما تعرضت لضرب مبرح. وأضاف التقرير أنه هناك اشتباها في إصابتها بعدة كسور في العظام وأُمر بإجراء فحص بالأشعة لها.
وذكر التقرير أيضاً أن خاطفيها احتجزوها لأكثر من خمس ساعات، وأن الشرطة نقلتها إلى المستشفى في إسلام أباد، بيد أنه لم ترد تفاصيل عن الاختطاف نفسه أو ملابسات الإفراج عنها.

ومن ناحيتها قالت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان، إن السفارة الأفغانية أبلغتها بالاعتداء على ابنة السفير الأفغاني أثناء ركوبها سيارة مستأجرة. وأضافت أن الشرطة تحقق في هذا "الحادث المزعج" وأنه جرى تشديد الإجراءات الأمنية للسفير وأسرته.