اهم الاخبار
السبت 20 أبريل 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

محافظات

محافظ الفيوم ورئيس الجامعة يفتتحان عدداً من الأقسام والوحدات بمستشفيى الباطنة والجراحة

الوكالة نيوز

افتتح الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، والدكتور ياسر حتاتة رئيس الجامعة، عدداً من الأقسام والوحدات بمستشفيى الباطنة والجراحة الجامعيين، بعد تطويرهما وتزويدهما بالأجهزة الطبية الحديثة، وزيادة سعتهما الاستيعابية، بما يسهم في تخفيف الأعباء عن كاهل المرضى، ضمن احتفالات المحافظة بعيدها القومي.

جاء ذلك بحضور، الدكتور محمد عماد نائب محافظ الفيوم، والدكتور عاصم العيسوي نائب رئيس جامعة الفيوم لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور عرفة صبري نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور محمد فاروق الخبيري نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور محمد التوني معاون المحافظ، المتحدث الرسمى لمحافظة الفيوم، والدكتور محمد صفاء المدير التنفيذي لمستشفيات جامعة الفيوم، والدكتور عصام على حسن مدير التدريب بالمستشفى الجامعي، والدكتور حمدي إبراهيم عميد كلية الطب، والدكتور أحمد على جمعة رئيس وحدة مناظير الجهاز الهضمي والكبد بمستشفى الباطنة الجامعي، والدكتور محمد ياسين مدير مستشفى الجراحة الجامعي، وعدد من عمداء الكليات والأساتذة، والقيادات الجامعية والطبية.

شملت الافتتاحات، أعمال التطوير والتوسعات بمستشفى الباطنة الجامعي، التى تضمنت قسم "الرعاية المركزة"، وتوسعات و"وحدة المناظير"، بعدد 4 غرف عمليات مجهزة على أعلى مستوى، مرفق بها وحدة للتعقيم، وعدد 13 سريراً للإفاقة، وجهاز تخدير، وجهاز "سي آرم" وتقوم الوحدة بعمل مناظير الجهاز الهضمي، والقنوات المرارية، ومناظير الجهاز التنفسي، وعينات الكلى، ونخاع العظام، والسائل الشوكي، وسحب الارتشاح البللوري والبريتوني، بالإضافة لجلسات تنظيم إيقاع المخ.

كما شملت الافتتاحات، تطوير "الأقسام الداخلية" بمستشفى الجراحة الجامعي، والتى تضمنت أقسام العظام، والمخ والأعصاب، ووحدة "رعاية القلب"، وزيادة عدد أسرتها لـ 35 سريرًا، وتجهيزها بأحدث أجهزة التنفس الصناعي، وجهاز الصدمات الكهربائية، وقسم جراحات القلب والصدر، و"قسم الحالات الحرجة" الخاصة بأمراض القلب، بالإضافة إلى تطوير غرف الداخلي الخاصة بها، المتضمنة جراحة العظام، والمخ والأعصاب، والنساء، والأنف والأذن والحنجرة.

وخلال الافتتاحات بمستشفيي الباطنة والجراحة الجامعيين، استمع محافظ الفيوم لشرح تفصيلي من المدير التنفيذي لمستشفيات الجامعة، حول أعمال التطوير والتوسعات بالعناية المركزة بمستشفى الباطنة الجامعي، بزيادة عدد 16 سريراً لتصبح 46 سريرًا، مجهزة بأحدث الأجهزة منها "التنفس الصناعي، وجهاز الصدمات الكهربائية، وجهاز ايكو لأشعة القلب، وتم تخصيص غرفة للعزل بالرعاية المركزة، فضلاً عن استحداث "العناية المركزة" لقسم الأمراض الصدرية، بسعة 9 أسرّة، إضافة لاستحداث العناية المتوسطة لأمراض المخ والأعصاب، بسعة ٨ أسرّة، وتستخدم في حقن الأدوية المذيبة للجلطات المخية، مما يسهم في إنقاذ وعلاج مرضى السكتة الدماغية، وكذلك استحداث العناية المتوسطة للأمراض المتوطنة، بسعة 8 أسرّة.

زيادة الطاقة الاستيعابية

ومن جانبه، أوضح رئيس جامعة الفيوم، أن التكلفة الإجمالية لتطوير عنابر القسم الداخلي بالدور الرابع، بمستشفى الباطنة الجامعي بلغت 15 مليون جنيه، بالإضافة إلى 15 مليون جنيه تكلفة تطوير رعاية القلب، كما تم تخصيص غرف للعزل بطاقة 6 أسرّه بالقسم الداخلي، وزيادة عدد أجهزة التنفس الصناعي بقسم رعاية القلب، مشيراً إلى أنه تم استلام عدد 40 سرير رعاية حديثة، لافتاً إلى أنه تم زيادة الطاقة الاستيعابية لعناية القلب، بعدد 17 سريراً لتصبح 35 سريرًا، ورفع كفاءة وتطوير القسم الداخلي للدور الرابع بمستشفى الجراحة بطاقة استيعابية 94 سريرًا.

وأضاف، أنه تم استحداث وحدة علاج التصلب المتعدد بمستشفى الباطنة الجامعي، بسعة 9 أسرّه، وهي خدمة جديدة تقدمها مستشفيات جامعة الفيوم لمرضى التصلب المتعدد، وجاري إنشاء العناية الوسيطة لقسم الباطنة العامة، بواقع 10 أسرة، بالإضافة لعدد 16 سريراً للرعاية المتوسطة، مما يخفف العبء عن كاهل أهالي محافظة الفيوم.

وخلال جولة محافظ الفيوم، التفقدية داخل أروقة مستشفيي الجراحة والباطنة الجامعيين، إطمأن على مستوى الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة للمرضى المترددين علي المستشفيين، كما اطمأن على صحة المرضى ومدى رضاهم عن الخدمات الصحية المقدمة لهم، مثمناً الجهود التى تقدمها جامعة الفيوم بالتعاون مع المحافظة، سواء بالقطاع الخدمي أو التنموي، فضلاً عن القطاع الصحي.

وأكد المحافظ، أن المحافظة تولى قطاع الصحة اهتماماً بالغاً، وتعمل على تطويره أولاً بأول، بالتنسيق بين مختلف المؤسسات الحكومية، لتوفير الرعاية الطبية والعلاجية الملائمة للمواطنين، موضحاً أن ذلك يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، الذي دائماً ما يؤكد على ضرورة الارتقاء بهذا القطاع المهم لاتصاله الوثيق بحياة المواطنين.