اهم الاخبار
الجمعة 27 يناير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

الفن

الداعية عبدالله رشدي يتوعد لكل من ساهم في وفاة زوجته.. تفاصيل

الوكالة نيوز

أعلن الداعية الإسلامي عبد الله رشدي، يوم الأحد عن وفاة زوجته، بعد صراعها مع المرض ومكوثها في المستشفى التي اتهمها الداعية بالاهمال الطبي لفترة طويلة، الأمر الذي قاده إلى التقدم ببلاغ ضد القائمين عليها في قسم شرطة التجمع الخامس.

الداعية عبدالله رشدي يتوعد لكل من ساهم في وفاة زوجته 

وكشف عبدالله رشدي الاسباب الكاملة في وفاة زوجته، حيث قال خلال مقطع فيديو:«كل شيء بقدر لكن من اخطأ كان سببًا بإهماله الجسيم أن أفقد زوجي أنا وأطفالي الصغار، ومن أخطأ لابد أن يُحاسب.. أنا مكنتش اتكلمت ولا بدأت كلام، لكن لما يطلع مدير المستشفى يتكلم يبقى لازم أرد وأوضح أني خدت إجراءات قانونية، وفي إجراءات تانية هعملها بكره، ولازم أجيب لزوجتي حقها».

واضاف الشيخ عبد الله رشدي خلال الفيديو قائلاً:"من ارتكب خطأ يصلحه وكان يكيفيني أن يأتي من قام بالخطأ ويعتذر ويطلب الجلوس معانا ويقدم العزاء ويشوف طلباتنا ونحن لم نكن نطلب أي شيء".

وتابع: "أنا معايا طفل صغير حرم من أمه وأنا مخي بدء يتعب وبمشي في الشقة وبروح وأجي أبص في الهدوم والجزم بتاعت زوجتي".

تفاصيل جديدة حول وفاة زوجة الداعية عبدالله رشدي

وكشف مصدر مقرب من عبد الله رشدي، تفاصيل حالة زوجته الراحلة قبل وفاتها، قائلًا: زوجته على الأجهزة من خمسة أشهر، وأمس طلبت المستشفى من الشيخ عبد الله رشدي مبلغًا خياليًا كتكاليف ططالفترة الماضية، حيث طلبوا منها ما يقرب من المليون جنيه.

واضاف: الشيخ عبد الله رشدي طلب من المستشفى تقريرًا طبيًّا بالحالة لكنهم رفضوا أن يعطوه، مشيرًا إلى أنه تقدم ببلاغ ضد المستشفى.

تفاصيل اتهام سيدة عراقية باغتصاب وهتك عرض إبداعية عبد الله رشدي لها

قالت سيدة عراقية تدعى جيهان إن الداعية المصري عبدالله رشدي قام بخداعها والتلاعب بها، مؤكدة أنها من احدي ضحاياه، وذلك من خلال مقطع  فيديو متداول على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وأوضحت جيهان من خلال مقطع الفيديو أن واقعة الخداع شهد عليها الشيخ أحمد البصيلي، الداعية الإسلامي، والذي قال عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «الزج باسمي في أي مهاترات أو معارك شخصية لا علاقة لي بها سيصاحبه فورًا اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة».

وكتبت السيدة العراقية جيهان على صفحتها،  قائلة: «اتعرفت على عبد الله رشدي عن طريق استشارة على الانترنت بعدها تطور الأمر إلى الإعجاب، ثم قدمت إلى القاهرة لمعرفة بعض أكثر وللزواج الرسمي، وعندما انتهت إقامتى في الفندق بالقاهرة، جاء رشدي وعرض عليا الذهاب معه لشقة في مدينة العبور خاصة بصديق له، وعرض عليا اتفاق شفوي بدون أي ورق واتصل باثنين شهود في جامعة الأزهر ومنهم الدكتور أحمد البصيلي ودكتور آخر اسمه أحمد».

وتابعت: «أنا أكدت عليه أنه لا يجوز أن يلمسني ولكن الهدف من العقد بشكل شفوي علشان الحرمانية فقط، ولكن بعدها تعدى عليا بدون موافقتي وخالف العهد، وبعد ومحاولات كثيرة وهتك العرض عرفت التخلص منه، وبعدها اتصل بي واعتذر وظلت العلاقة بنا أننا نلتقي في أماكن عامة وبعدها بفترة غادرت القاهرة وظل الاتصال بنا إلى أن أرسل لي يقولي انتي من الآن حرة».

وأوضحت أنها «اكتشفت أنه تزوجها زواج متعة، وعندما تحدث مع أخواته قال لهم إنه لا يعرفني واكتشف أنه كرر هذا الموضوع أكثر من مرة مع بنات تانية، ويرى عبدالله رشدي نفسه فوق القانون لأني عندما طلبت منه حقي قالي اعملي اللي انتى عاوزاه.

أول رد من عبدالله رشدي على اتهام السيدة العراقية له بخداعها

وقال رشدي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، مساء الجمعة: «أعلم أنهم يجتهدون، ويعملون بكَدٍّ ليسقِطوا رمزًا أقَضَّ مضاجِعَهم؛ لسنا بلُقمَةٍ سائغة، ولا تنالُ الضِّباعُ من طوافِها حول الأسودِ إلا الخيْبَة؛ الأسودُ لا تَصنَعُ ما يُضْعِفُها أمامَ الضِّباعِ، فاهم يا ضَبْع منك له؟!».

وأضاف رشدي في منشوره: «سيُحاسَبُ بالقانونِ كلُّ خائضٍ على خوضِه في التشهيرِ جرْيًا وراءَ ادَّعاءاتٍ خيالِيَّةٍ دون سَنَدٍ، ماضون بعونِ الله نحوَ المزيدِ من إيجاعِكم، ‏وليس لنا إلى غير الله حاجة ولا مذهبُ».