اهم الاخبار
السبت 04 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

وزير الدفاع الإسرائيلي الجديد: إيران تسعى جاهدة لامتلاك سلاح نووي

وزير الدفاع الإسرائيلي
وزير الدفاع الإسرائيلي الجديد، يوآف غالانت

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي الجديد، يوآف غالانت، إن إيران ووكلائها ستفشل في مهمتهم لتدمير تل أبيب في حفل أقيم في مقر قيادة الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد، حيث حل محل بيني غانتس.

وقال غالانت لصحيفة جيروزاليم بوست "الجهود النووية التي تقودها إيران، والصواريخ التي يتم إطلاقها من قطاع غزة وكل عمليات إطلاق النار على قوات الجيش الإسرائيلي في جنين لها هدف واحد مشترك: إضعافنا، وإلحاق الخوف بنا ومشاهدة تدميرنا. لن ينجحوا في هذا الغرض! 

وأشار إلى أن إيران تسعي جاهدة نحو امتلاك سلاح نووي إلى جانب تصريحات متكررة عن تطلعاتها لتدمير دولة إسرائيل".

ووصف وزير الدفاع التهديدات الصاروخية المحيطة بإسرائيل على حدود متعددة بأنها أهم التحديات الأمنية الأخرى في البلاد.

وفي السياق، أكد رئيس الأركان الإسرائيلي، أفيف كوخافي، على أن السلاح النووي الإيراني هو أكبر تهديد محتمل إقليمياً وعالمياً.

وقال كوخافي لهيئة البث الإسرائيلية يوم الثلاثاء، إن التصدي لإيران يجب أن يشمل كل وكلائها وأنشطتها في الشرق الأوسط، مؤكدا على أننا جاهزون لتنفيذ أي أوامر للتصدي لنووي إيران.

وأضاف كوخافي، لقد "أفشلنا محاولات إيران لنصب صواريخ في سوريا، وإنشاء تنظيم أشبه بحزب الله في الجولان".

وتابع "هذا المخطط لم يختف بالكامل ولدينا المزيد مما يجب فعله في هذا الشأن"، نقلا عن العربية نت.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الدفاع التركية، يوم الثلاثاء، عن مقتل 12 من المسلحين الأكراد في ضربات للجيش بشمال سوريا.

وقالت الوزارة في تغريدة على تويتر: "تم تحييد اثني عشر إرهابياً من حزب العمال الكردستاني / وحدات حماية الشعب، الذين أطلقوا نيران في منطقتي غصن الزيتون ودرع الفرات شمال سوريا، في عملية ناجحة."

وفي سياق آخر، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، عن مقتل 3 وإصابة آخرين من المخابرات العسكرية السورية في هجوم بدرعا.

وأشار المرصد إلى أن عناصر مسلحين استهدفوا حاجز “الرادار” في بلدة النعيمة شرقي درعا، فيما لاذ المجهولون بالفرار إلى جهة مجهولة.

ولفت المرصد إلى أن جميع عناصر الحاجز سقطوا ما بين قتيل وجريح، والعديد من الإصابات في حالة خطرة إثر الاشتباكات.