اهم الاخبار
الثلاثاء 07 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

رياضة

المغرب فخر العرب.. الأسود تهزم البرتغال وتتأهل للمربع الذهبى لكأس العالم

المغرب
المغرب

 

تأهل منتخب المغرب لنصف نهائي بطولة كأس العالم 2022 بقطر، بانتصاره التاريخي على البرتغال بهدف دون مقابل، في المباراة التي جمعتهما بربع النهائي.

الشوط الأول شهد سيطرة برتغالية، وكاد جواو فيليكس أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة، عندما أرسل برونو فيرنانديز كرة عرضية من الجانب الأيمن من ركلة حرة مباشرة، قابلها زميله بضربة رأسية، تصدى لها ياسين بونو ببراعة.

وفي الدقيقة السابعة، سدد يوسف النصيري ضربة رأسية من متابعة للركلة الركنية التي نفذها حكيم زياش من الجهة اليسرى، لكنها علت مرمى البرتغال.

وفي الدقيقة 18، انطلق حكيم زياش من الجهة اليمنى ليطلق تسديدة بيسراه من على حدود منطقة الجزاء، جاورت القائم الأيمن لمرمى البرتغال.

وفي الدقيقة 31، سدد جواو فيليكس تسديدة قوية بوجه قدمه الخارجي ارتطمت بأحد مدافعي المغرب وغيرت اتجاهها، حيث كانت لتخادع ياسين بونو، لكنها علت شباكه بقليل.

وأهدر سليم أملاح أخطر فرص المغرب في الدقيقة 35، عندما أرسل يحيى عطية الله كرة عرضية من الجهة اليسرى، ليقابلها بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، لكنها ضلت طريق الشباك.

وأرسل رافاييل جوريرو كرة عرضية من الجهة اليسرى، قابلها جواو فيليكس بتسديدة قوية من داخل منطقة جزاء المغرب في الدقيقة 39، لكنها علت العارضة.

وفي الدقيقة 42، استطاع يوسف النصيري تسجيل الهدف الأول للمغرب بضربة رأسية من متابعة للكرة العرضية المُرسلة من يحيى عطية الله من الجهة اليسرى، مستغلًا التقدم الخاطئ من حارس مرمى البرتغال.

وفي الدقيقة 45، أطلق برونو فيرنانديز تسديدة على الطائر من على حدود منطقة جزاء المغرب من الجهة اليمنى، لكنها ارتطمت بالعارضة.

وكاد يحيى عطية الله أن يسجل ثاني أهداف المغرب عندما تلقى تمريرة رائعة من بوفال في هجمة مرتدة، لكن تسديدته من الجهة اليسرى جاءت في الشباك الخارجية لمرمى البرتغال لينتهي الشوط الأول بتقدم رفاق أشرف حكيمي بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني، دفع فرناندو سانتوس بكريستيانو رونالدو وجواو كانسيلو في الدقيقة 51 على أمل تعديل النتيجة.

وأصيب رومان سايس قائد منتخب المغرب في الدقيقة 57، ليتم استبداله بزميله أشرف داري.

وفي الدقيقة 64، أطلق برونو فيرنانديز تسديدة قوية من على حدود منطقة جزاء المغرب، مرت بقليل فوق شباك ياسين بونو.

ودفع وليد الركراكي ببدر بانون بدلًا من يوسف النصيري مسجل الهدف لمزيد من التأمين الدفاعي، إضافة لإشراك وليد شديرة بدلًا من سليم أملاح.

وتصدى ياسين بونو لتسديدة قوية من جواو فيليكس من متابعة لتمريرة كريستيانو رونالدو في الدقيقة 83، محافظًا على نظافة شباك المغرب.

وفي الدقيقة 91، تلقى كريستيانو رونالدو تمريرة رائعة لينفرد بمرمى ياسين بونو، لكن ذلك الأخير تصدى لتسديدته ببراعة.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الصفراء الثانية فالحمراء في وجه وليد شديرة في الدقيقة 93، لتدخله القوي على جواو فيليكس.

وفي الدقيقة 97، أرسل رافاييل لياو كرة عرضية من الجهة اليسرى، قابلها بيبي برأسه لكنها مرت بجوار مرمى المغرب ببضع سنتيمترات فقط.

محاولات البرتغاليين استمرت لكنها قُوبلت بصمود وصلادة وبسالة “أسود الأطلس” الذين حافظوا على تقدمهم حتى النهاية، ليحجزوا مقعدًا في نصف نهائي بطولة كأس العالم، ضاربين بمقولة التمثيل المشرف عرض الحائط، محققين أفضل أداء ونتيجة لمنتخب عربي وأفريقي في تاريخ المونديال.