اهم الاخبار
السبت 04 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الروسية: ندعو جميع الأطراف إلى الاجتماع لمواجهة خطر الأسلحة البيولوجية

سيرغي ريابكوف - أرشيفية
سيرغي ريابكوف - أرشيفية

دعا نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، جميع الأطراف إلى الاجتماع لمواجهة خطر الأسلحة البيولوجية.

وقال ريابكوف في مؤتمر صحفي اليوم الخميس: إن خبراؤنا أكدوا على وجود أنشطة ومختبرات بيولوجية في أوكرانيا، نقلا عن العربية نت.

وأضاف أن المختبرات البيولوجية في أوكرانيا ممولة من واشنطن، مشيرا إلى أن لدينا دلائل على تجارب بيولوجية أجرتها أوكرانيا قرب حدودنا.

وأشار ريابكوف إلي أننا نقدم وثائق إلى الأمم المتحدة بشأن الأسلحة البيولوجية منذ مارس الماضي، لافتا إلي أن واشنطن تتهرب من الإجابة على التساؤلات بشأن الأنشطة البيولوجية بأوكرانيا.

وأكد ريابكوف علي أن الولايات المتحدة تقول إن أوكرانيا تطلق المسيرات بهدف المراقبة وتخفي الحقيقة، كما تطور برامج بيولوجية عسكرية في أوكرانيا ونعمل على فضحها.

وفي السياق، قال نائب رئيس وزراء مولدوفا أندريه سبوني، أمس الأربعاء، إن الضربات الصاروخية الروسية على البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا تسببت في انقطاع كبير للتيار الكهربائي في مولدوفا.

وأضاف أندريه سبوني، الذي يشغل أيضًا منصب وزير البنية التحتية، على تويتر: "تعتيم هائل في مولدوفا بعد الهجوم الروسي اليوم على البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا"، نقلا عن وكالة رويترز.

وتابع قائلا: "تعمل شركة Moldelectrica، TSO (مشغل نظام النقل) على إعادة توصيل أكثر من 50٪ من البلاد بالكهرباء".

وقد أفادت وكالة فرانس برس، بسماع دوي انفجارات في العاصمة الأوكرانية كييف وانطلاق صفارات الإنذار، اليوم الأربعاء.

وأشار عمدة كييف إلى استهداف الهجمات الروسية للبنية التحتية في المدينة دون إعطاء تفاصيل عن طبيعة المنشآت المستهدفة.

وفي سياق آخر، رحب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بقرار البرلمان الأوروبي  أمس الأربعاء بشأن تصنيف روسيا على أنها "دولة راعية للإرهاب".

وقال زيلينسكي في تغريدة على تويتر: "يجب عزل روسيا على جميع المستويات ومحاسبتها من أجل إنهاء سياستها طويلة الأمد للإرهاب في أوكرانيا وفي جميع أنحاء العالم".

وقد وافق البرلمان الأوروبي، أمس، على تصنيف روسيا كدولة راعية للإرهاب، بحجة أن الضربات العسكرية التي تشنها موسكو على أهداف مدنية مثل البنية التحتية للطاقة والمستشفيات والمدارس والملاجئ تنتهك القانون الدولي.