اهم الاخبار
الخميس 08 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

برلمانية حماة وطن: دور تاريخي غير مسبوق لابطال الشرطة فى مواجهة تجار ومافيا الكيف

النائب أحمد عبد السلام
النائب أحمد عبد السلام قورة عضو مجلس النواب

وجه النائب أحمد عبد السلام قورة عضو مجلس النواب عن دائرة دار السلام بمحافظة سوهاج وعضو الهيئة البرلمانية لحزب حماة الوطن خالص الشكر والتقدير الى اللواء محمود توفيق وزير الداخلية واللواء مفيد محمد مساعد أول وزير الداخلية رئيس قطاع الامن العام ولجميع القيادات والضباط والجنود بوزارة الداخلية لدورهم البطولى فى تحقيق الأمن والاستقرار ومكافحة الجريمة وخاصة في صعيد مصر وبالأخص في محافظات، قنا، وسوهاج، وتحديداً في دائرة مركز شرطة "دار السلام" دائرتى الانتخابية حيث نلاحظ قيام رجال الشرطة، بدور غير مسبوق في مكافحة الجرائم بكافة صورها، وعلى الأخص على صعيد مكافحة جرائم الاتجار في المواد المخدرة وتروجيها للمتعاطين والمدمنين، والتصدى والحد منها، وحجبها عن المتعاطين وضبط القائمين على ترويجها.

ونوه "قورة" فى بيان له اصدره اليوم الى قدرات اللواء مفيد محمد مساعد وزير الداخلية للأمن العام وتاريخه المشرف في العمل بالأمن الجنائي، و تفكيكة للعديد من القضايا الصعبة التي شغلت الرأي العام مؤخرا، حيث كان يعمل رئيس مباحث الوزارة، وأشرافه على العديد من قضايا الرأي العام ومساهمتة في ضبط الجناة بها، لا سيما قضية فتاة المنصورة والإعلامية شيماء جمال وعشرات القضايا الأخرى، التي نجحت الشرطة في ضبط القائمين عليها خلال سويعات من وقوعها موجهاً تحية قلبية للعيون الساهرة من قيادات وضباط وجنود الشرطة الوطنية والذين يواصلون العمل ليلاً ونهاراً لتحقيق الامن والاستقرار لمصر وشعبها ونجاحاتهم الكبيرة التى حققوها فى مواجهة تجار ومافيا الكيف.

وقال "قورة" بهذه المناسبة أود أن اشد على يدى سيادتكم وكافة السادة الضباط والافراد في قطاع الامن العام في سيل ما يبذلونة من جهود مخلصة في مكافحة هذه الجرائم، ملتمساً بذل مزيد من الجهد في سبيل الحد من إنتشار المخدر المعروف إعلامياً باسم "الشابو" أو "الأيس"، والذى أرتبط أسمه بالعديد من الجرائم الخطيرة التي أرتكبت في عدة مناطق في نواحى الجمهورية، والذى تلاحظ إنتشارة بكثافة في نطاق دائرة مركز شرطة "دار السلام"- محافظة سوهاج، وهو ما بات يهدد أمن وصحة المواطنين سيما من هم في سن الشباب والذين صاروا فريسة لتجار الموت، ممن يقومون بترويج هذا النوع الخطير من أنواع المخدرات.

وأختتم "قورة" بيانه قائلاً: نحن على ثقة كاملة في وزارة الداخلية بقيادة اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، في مواجهة كافة الجرائم من أجل حفظ أمن واستقرار الوطن، والحرص على التواصل والمشاركة المجتمعية الرامية إلى التوعية من أخطار تعاطى المواد المخدرة لحماية المجتمع خاصةً النشء والشباب من الوقوع فى براثن تلك الآفة وتحقيق الأمن الاجتماعي، وتوطيد أواصر الصلة والتعاون مع المواطنين، وغرس السلوكيات الإيجابية، حتى تسيرمصر على طريق التنميـة الشـاملة، التي ينشــدها الشعب المصرى العظيم.