اهم الاخبار
الأربعاء 07 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

رئيسة مجلس النواب الأمريكي: ندين بشدة هجمات أذربيجان ضد أرمينيا

نانسي بيولسي
نانسي بيولسي

أدانت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي بشدة، اليوم الأحد، ما وصفته بالهجمات الحدودية "غير القانونية" التي شنتها أذربيجان على أرمينيا والتي أدت إلى اشتباكات قتل فيها أكثر من 200 شخص.

وقالت بيلوسي إن رحلتها إلى أرمينيا لها أهمية خاصة في أعقاب "الهجمات غير القانونية والقاتلة من جانب أذربيجان" على أرمينيا، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضافت بيلوسي "ندين بشدة تلك الهجمات"، مضيفة أنه من الواضح أن القتال الحدودي اندلع بسبب الهجمات الأذرية على أرمينيا.

وفي السياق، قال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، يوم الأربعاء، إن 105 من جنودنا قتلوا في اشتباكات مع أذربيجان خلال اليومين الماضيين، نقلا عن وكالة أنباء إنترفاكس.

وبدورها، عرضت أذربيجان تسليم أرمينيا جثث 100 جندي أرميني قتلوا في المعارك التي اندلعت بين البلدين.

ومن جانبه، أشار مسؤول تركي كبير، اليوم الأربعاء، إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين سيبحثان الاشتباكات الأخيرة بين أرمينيا وأذربيجان عند لقائهما في سمرقند هذا الأسبوع.

واندلعت اشتباكات جديدة بين أذربيجان وأرمينيا يوم الأربعاء مع تكثيف جهود السلام الدولية، بعد يوم من مقتل نحو 100 جندي في أسوأ قتال بين الدولتين منذ حرب 2020.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه لوكالة رويترز، "ستتم مناقشة هذه المسألة مع بوتين. لأن الدور الذي لعبته روسيا وتركيا في إنهاء هذه الحرب والعمل المشترك الذي أعقب ذلك واضح".

وأضاف: "بدأت تركيا اتصالات لحل المشكلة بين البلدين، لأن الصراع يحتاج إلى إنهاءه قبل أن يتفاقم أكثر."

وتابع المسؤول أن "تركيا ستواصل الوقوف إلى جانب اذربيجان بكل معنى الكلمة".

ومن المقرر عقد الاجتماع بين أردوغان وبوتين، على هامش قمة منظمة شنغهاي للتعاون في أوزبكستان، يوم الجمعة.

وروسيا هي القوة البارزة في القوقاز ولديها قوات حفظ سلام في منطقة الصراع الأذرية الأرمينية، بينما تركيا العضو في الناتو تدعم أذربيجان.

ها وقالت أرمينيا اليوم إن هناك خطر واضح من أن المواجهات مع أذربيجان قد تتحول إلى حرب شاملة، ودعت القوى الكبرى إلى إيلاء مزيد من الاهتمام للوضع الخطير الذي قالت إنه قد يؤدي إلى اندلاع صراع كبير آخر في الاتحاد السوفيتي السابق.