اهم الاخبار
الخميس 06 أكتوبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

الحركة الوطنية: حسن عبد الله قادر علي رسم سياسات مالية ومصرفية رشيدة.. تنأى بالاقتصاد من التقلبات العالمية

الوكالة نيوز

قال اللواء رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية ان القرار الجمهوري الذي اصدره السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعيين المصرفي حسن عبد الله قائماً بأعمال محافظ البنك المركزي قرار صادف أهله نظرا لما يتمتع به حسن عبد الله من من خبرات مهنية ومصرفية وسمعة طيبة في الاوساط الاقتصادية والسياسية  تؤهله ليكون الرجل المناسب في المكان المناسب وتؤهله ليقود المرحلة المقبلة بكل تحدياتها وصعوباتها .

وتابع رئيس الحركة الوطنية المصرية قائلاً : ان القيادة السياسية خلال الايام القليلة الماضية اتخذت عدد من القرارات الحكيمة بدءا من التعديل الوزاري وانتهاءا باختيار محافظ جديد للبنك المركزي قرارات من شأنها تجديد الدماء في الهيكل الحكومي والدفع بقيادات وخبرات جديدة تستطيع التعاطي مع تبعات المرحله بما يمكنها من مواجهة الاثار السلبية الناجمة عن الازمات الاقتصادية العالمية المتتابعة وتخفيف حدة وطأتها علي الاوضاع الداخلية .

واردف اللواء رؤوف مؤكداً علي البنك المركزي بقياداته وكوادره ومحافظة الجديد لديهم القدرة بما يمتلكونه من ادوات وسياسات نقدية متوازنة علي رسم مستقبل آمن للمعاملات البنكية والسوق المصرفية ورسم سياسات تحقق مزيد من الاستقرار في اسعار الصرف ومواجهة ارتفاع معدلات التضخم العابرة الينا من الخارج جراء ازمة كرونا والحرب الروسية الاوكرانية وغيرها من التحديات والازمات التي يمر بها العالم  .

قيادة طموحه

واضاف رئيس الحركة الوطنية المصرية في بيان صحفي صدر عنه منذ قليل ان السياسات الاقتصادية والمصرفية في المستقبل القريب وفي ظل وجود قيادة طموحه مثل المصرفي حسن عبدالله قادرة علي استمرار مسيرة الاصلاح بنجاح وقادرة علي ان تنأى بمصر من أي تقلبات عالمية واحداث توازن يحافظ علي استمرار دوران عجلة الاقتصاد كما هي بنجاح والحفاظ علي الابعاد الاجتماعية والتزامات الدولة تجاه مواطنيها وكذلك الحفاظ علي التزامات الدولة المالية مع دول العالم الخارجي .  

وقال رؤوف السيد علي اننا نثق ايضا في القيادة المصرفية الجديدة في البنك المركزي والممثلة في " المصرفي حسن عبد الله " علي تحقيق الاهداف المستقبلية المرجوه ووضع وتنفيذ سياسة نقدية تمكنها من العبور الي مرحلة جديدة بما يسهم في استقرار الاسعار الامر الذي يبني مزيد من الثقة بين الدوله ومواطنيها ويحقق معدلات آمنه الاوضاع الاقتصادية من خلال المحافظة علي تحقيق معدلات مرتفعة من الاستثمار والنمو الاقتصادي الامر الذي يعزز قدرات الحكومة علي ضبط استقرار اسعار السلع ويمكنها من الالتزام بسياسة مالية متوازنة ورشيدة  .

الجديد بالذكر  ان المصرفي حسن عبد الله، حاصل على ماجستير في إدارة الأعمال عام 1992 من “الجامعة الأمريكية في القاهرة”، وبكالوريوس في إدارة الأعمال عام 1982 من الجامعة ذاتها.

المناصب التي شغلها حسن عبد الله 

وقبيل صدور قرار بتعيينه قائما باعمال محافظ البنك المركزي يشغل  حاليًا، منصب رئيس الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، كما شغل عددًا من المناصب الأخرى وهي:

– بدأ المصرفي حسن عبد الله العمل عام 1982 في “البنك العربي الإفريقي الدولي” في مصر، ثم انتقل عام 1988 إلى فرع البنك ذاته في نيويورك، حيث عُين عام 1994 مساعداً للمدير العام، ثم مديراً عاماً عام 1999، ثم نائب رئيس البنك والعضو المنتدب عام 2000.
– كان عضواً مؤسساً في “المجلس الوطني المصري للتنافسية” وعضواً مؤسساً ورئيساً في “جمعية مستثمري المشروعات الصغيرة”، وعضواً في مجلس أمناء “المعهد المصرفي المصري”.

– شغل منصب الرئيس التنفيذي ونائب الرئيس في “البنك العربي الإفريقي الدولي”، ورئيس مجلس إدارة “اتحاد المصارف العربية والفرنسية” في هونج كونج، والمؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة “وفاءً لمصر”.

– كما شغل منصب عضو مجلس إدارة كل من «اتحاد المصارف العربية والفرنسية” في باريس، و”الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة”، و”المجلس الاستشاري للأسواق الناشئة»، و«البنك المركزي المصري»، وشركة «أوراسكوم للإنشاء والصناعة»، وشركة تعبئة “كوكا كولا مصر”، وشركة «انديفور مصر»، وشركة «المصرية للاتصالات».

– وشغل حسن عبد الله أيضًا عضوية هيئة التدريس في “الجامعة الأميركية في القاهرة”، وعضوية المجلس الاستشاري الاستراتيجي في كلية إدارة الأعمال في “الجامعة الأميركية في القاهرة”.