اهم الاخبار
الخميس 18 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

وفد سفارة الإمارات بمصر ومؤسستي القلب الكبير ونماء يزور مصنع ملابس بالأقصر

الوكالة نيوز

قام وفد من سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مصر برئاسة صالح السعدي، نائب السفير، ووفد من مؤسسة القلب الكبير برئاسة مريم الحمادي مدير عام المؤسسة، ووفد من مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة برئاسة ريم بن كرم مدير عام المؤسسة، بزيارة مصنع الملابس الجاهزة للأطفال، والممول من مؤسسة القلب الكبير بمحافظة الأقصر.

تأتي الزيارة ضمن الجولة التي تشارك فيها السفارة الإماراتية بالقاهرة مع مؤسستي القلب الكبير ونماء للارتقاء بالمرأة لمتابعة مشروعاتهما الخيرية التنموية في محافظة الأقصر بصعيد مصر.

وفد سفارة الإمارات بمصر ومؤسستي القلب الكبير ونماء يزور مصنع ملابس بالأقصر

زيادة عوائد السوق المحلية

وأنشأت مؤسسة القلب الكبير، مصنع الملابس الجاهزة المخصصة للأطفال في صعيد مصر لتوفير فرص عمل بدوام كامل وفرص عمل بدوام جزئي للسيدات والشباب؛ وذلك لتعزيز اندماجهم في المجتمع وسوق العمل، وزيادة عوائد السوق المحلية من خلال تصدير البضائع والمنتجات المصرية المحلية لدول أخرى.

تمكين المرأة

ويأتي هذا المشروع في إطار جهود مؤسسة القلب الكبير التنموية المتواصلة في المنطقة، والتي تشمل توفير برامج للتدريب المهني الهادفة إلى تمكين المرأة وتزويدها بالمهارات اللازمة، للانضمام إلى صفوف القوى العاملة المنتجة.

وفد سفارة الإمارات بمصر ومؤسستي القلب الكبير ونماء يزور مصنع ملابس بالأقصر

كما يهدف المشروع إلى تشجيع مشاركة المرأة في سوق العمل من خلال المبادرات المتكاملة الرامية لتعزيز ريادة الأعمال والتنمية المستدامة، بالإضافة إلى تحديث الخدمات الاجتماعية الأساسية وتحسينها في صعيد مصر، مع التركيز على تحقيق النتائج الاجتماعية والاقتصادية الإيجابية وتحسين مستويات المعيشة للمرأة.  

وقد نفذت مؤسسة القلب الكبير، المؤسسة الإنسانيّة العالميّة المعنيّة بمساعدة اللاجئين والمحتاجين حول العالم، التي تتخذ من إمارة الشارقة مقراً لها، 28 مشروعاً وبرنامجاً إنسانيّاً مستداماً خلال عام 2022 بتكلفة تجاوزت 31 مليون درهم، استفاد منها نحو 590 ألف شخص في 12 دولة متأثرة بالصراعات والكوارث الطبيعية حول العالم.

وفد سفارة الإمارات بمصر ومؤسستي القلب الكبير ونماء يزور مصنع ملابس بالأقصر

أما مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة في الشارقة فبدأت بمباشرة أعمالها عام 2015 بموجب مرسوم أميري أصدره صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة "حفظه الله ورعاه"، لتكون من أهم المؤسسات الإماراتية الداعمة للمرأة التي ترمي إلى تحقيق أهدافها العظيمة للسمو بمكانة المرأة.