اهم الاخبار
السبت 02 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

وزير الدفاع البريطاني: 60٪؜ من القوات الروسية ما زالت على حدود أوكرانيا

وزير الدفاع البريطاني
وزير الدفاع البريطاني - أرشيفية

أكد وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، في تصريحات لشبكة سكاي نيوز اليوم الأربعاء، على أنه يجب الحكم على روسيا من خلال أفعالها عندما يتعلق الأمر بوقف تصعيد التوتر في أوكرانيا.

وأشار والاس إلى أن المعلومات الاستخباراتية تشير إلى أن هناك 60٪؜ من القوات الروسية ما زالت على حدود أوكرانيا.

وأوضح والاس أنه من غير المفيد تحديد مواعيد لغزو روسي محتمل لأوكرانيا، لافتا إلى أن الروس لديهم قوى ساحقة ضد أوكرانيا ولكن إذا كان هناك غزو فإن الأوكرانيين سيقاتلون.

ومن جانبها، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم، عن البدء في سحب المعدات العسكرية من شبه جزيرة القرم بعد انتهاء التدريبات.

وذكرت الوزارة في بيان: "عبرت مجموعة المعدات العسكرية التابعة لوحدات المنطقة العسكرية الجنوبية جسر القرم في طريقها إلى قواعدها بعد الانتهاء من التدريبات المخطط لها"، نقلا عن وكالة نوفوستي الروسية.

وأضاف البيان: "قام أفراد الوحدة بتحميل مركبات مدرعة ودبابات وعربات قتال مشاة ومنشآت مدفعية ذاتية الدفع على أرصفة السكك الحديدية في محطات التحميل ".

وأوضح البيان "أنه يتم نقل المعدات العسكرية والجنود عن طريق القطارات العسكرية التي تعيدهم لمواقعهم".

وقد أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، في مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء، عن أن "قوات المنطقتين العسكريتين الجنوبية والغربية بدأتا بإعادة القوات إلى قواعدها العسكرية بعد انتهاء تدريبات "عزيمة الاتحاد 2022"، وبعض القوات ستعود بمفردها ضمن قوافل عسكرية".

وأضاف كوناشينكوف: أنه "تم دعوة الملحقين العسكريين للدفاع في سفارات الدول الأجنبية في بيلاروسيا وممثلي وسائل الإعلام للمشاركة في التدريبات كمراقبين"، نقلا عن وكالة سبوتنيك الروسية.

وتابع قائلا: إن "القوات المسلحة الروسية تواصل مجموعة من التدريبات العملية واسعة النطاق، وتشارك فيها جميع المناطق العسكرية والأساطيل والقوات المحمولة جوا."

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، للصحفيين أمس، على أن بلاده ترى دلائل لتحرك دبلوماسي مع روسيا بشأن الأزمة الأوكرانية، لكن التقارير الاستخباراتية الأخيرة لا تزال غير مشجعة.

وقد أعلنت روسيا عن عودة بعض وحداتها العسكرية إلى قواعدها بعد انتهاء تدريبات بالقرب من الحدود الأوكرانية.

وقال جونسون: "من الواضح أن هناك مؤشرات على تحرك دبلوماسي اليوم، حيث كان هناك دائمًا فرصة للحوار، وهناك أسباب لإجراء محادثة حول أوكرانيا، ونحن نشهد انفتاحًا روسيًا على المحادثات".

وأضاف: "ولكن، من ناحية أخرى، فإن المعلومات الاستخباراتية التي نراها اليوم ما زالت غير مشجعة"، نقلا عن وكالة رويترز.