اهم الاخبار
الجمعة 22 أكتوبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تحقيقات وحوارات

عبقرية السادات وعظمة الشعب المصري أبرز رسائل السيسي بالندوة التثقيفية للقوات المسلحة

الرئيس: هنعمر كل حتة في مصر.. وحرب أكتوبر ستبقى نقطة تحول في تاريخنا المعاصر ورمزًا لشموخ مصر وعزتها

الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي

"قضية مصر الأولى هي بناء الوعي" و"تحية تقدير واعتزاز للقوات المسلحة" و" تحية لبطل الحرب والسلام" جمل كثيرة تناولها الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال كلمته في الندوة التثقيفية للقوات المسلحة مؤكدا خلال حديثه إن التلاحم ساهم في صون الدولة المصرية وازدهار حضارتها ومن هنا أقدم تحية لبطل الحرب والسلام الرئيس الراحل محمد أنور السادات.. صاحب قرار العبور وقائد النصر العظيم الذي أثبت الأيام عبقريته.

وأضاف الرئيس السيسى:"أن مصر التي حاربت واستردت أرضها هي مصر ذاتها التي تسعى لتحقيق السلام ولم تسعى مصر لحروب أو نزاعات من أجل تحقيق أطماع غير شرعية أو الاستيلاء على مقدرات الآخرين.. ونسعى لمد يد التعاون لتحقيق الخير والبناء والتنمية".

وتابع الرئيس السيسى: "شعب مصر العظيم تمر الأيام وتتعاقب السنوات وتتغير أشكال الصراعات الحروب التقليدية التي اعتدنا عليها في الماضى أو اعتدنا خوض غمارها تحولت إلى حروب غير نمطية تستهدف تدمير الأوطان من داخلها.. فقضية مصر الأولى الآن قضية الوعى الذى أصبح مسئولية مشتركة بين كافة مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدنى للحفاظ على وطننا ومقدرات شعبنا باعتبارها الأمانة التي ارتضينا أن نحملها

الرئيس السيسي: قضية مصر الأولى هي بناء الوعي

قال الرئيس، إن مصر تسعي دائما لتحقيق السلام، مشيرا إلى أنها لم تسعي يوما لحروب أو نزاعات من أجل تحقيق أطماع غير شرعية أو الاستيلاء بدون حق على مستحقات الأخرين وأوضح أن الأيام تمر وتتعاقب السنوات وتتبدل الأفكار وتتغير أشكال الصراعات والحروب التقليدية التي أعتدتنا عليها فى الماضي، حيث أنها تحولت اليوم إلى حروب غير نمطية تستهدف تدمير الأوطان من داخلها.

وتابع "السيسي" أن قضية مصر الأولي الآن هي قضية الوعي الذى أصيح مسئولية مشتركة على الشعب جميعا.

الرئيس السيسي يوجه تحية تقدير واعتزاز للقوات المسلحة

وقدم الرئيس عبد الفتاح السيسي، تحية تقدير واعتزاز لكل رجال القوات المسلحة لشجاعتهم وتضحياتهم، كما وجه الرئيس السيسي التحية للشهداء الأبرار الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن موضحا " أن أهمية وقيمة الدروس الملهمة التي علمنا إياها نصر أكتوبر لم ناصرا عسكريا فحسب بل نموذج فريد في التكاتف والوعى الشعبى وملحمة متكاملة لأمة حشدت قوتها الشاملة لتحقيق الانتصار وتأخذ بأسباب النجاح في المنهج العلمى في التخطيط".

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي  التحية والشكر لله على دعمه وعنايته بينا وبمصر،مضيفا :أسألك بأسماءك التي لا يعلم بها سواك ان تعطينا وترضينا وترزقنا

وتابع :"كل التحية والاحترام لشعب مصر العظيم الذي قدم تضحيات على مدار سنين طويلة "

ووجه التحية والاعتزاز والتقدير للشعوب العربية التي وقفت بجانب مصر في النكسة بالرجال والسلاح والمال .

وقال السيسي "أنا من الجيل الل شاف 67 ..ولا أنسى ما حدث والتداعيات الناجمة عنها وكان في تحديات من اليأس ولا أمل وبقول للشباب الصغير هناك فرق بين أن تسمع وأن تعيش وتتذوق تأثير الاحداث و كان هناك حجم كبير من عدم الثقة في انفسنا تشكل في هذه الفترة وكان معانا ناس تشكك في كل شيء ، ويجب أن نكون منتبهين دائما لتحدياتنا ومستعدين دائما للدفاع عنها وهذا يتحقق بالعمل الشاق المستمر".

الرئيس السيسي: مصر قدرت تعبر حاجز اليأس وعدم الثقة خلال حرب أكتوبر

 

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى، عن ظروف الدولة المصرية في الماضى قبل 67 قائلا: "الدولة كانت في الماضى تحتفل كل عام بعيد 23 يوليو عام 1952.. مهم اوى ان تعرفوا أنه اول مرة الدولة كانت تعمل خطة خمسية كان من 62 وحتى 67.. الدولة المصرية كانت تتقدم بخطى قوية في كل المجالات وكان عندنا أمل وافتخار وثقة في انفسنا.

وأضاف الرئيس السيسى: "لما حصل في 67 له تأثير قاسى على كل المصريين.. وانا بقوله لينا المصريين.. ده يوم جميل طب بقوله ؟!.. حتى لا يتكرر.. وحتى نكون منتبهين للوعى للتحديات وحريصين جدا جدا ونحافظ على بلدنا والحفاظ عليها وعلى مكانتها.. وهذا لا يحدث بالعمل المضنى المستمر.. هي مش فترة 7 سنين ولا 10 سنين.. سنة الحياة للأمم حتى تتقدم وتطلع للأمام".

وتابع الرئيس السيسى: "كان فيه جدار اخر لازم أقوله علشان الناس تكون في الصورة.. قبل قرار حرب أكتوبر.. هو جدار القدرة بينا وبين غيرنا.. احنا عارفين دائما في الجيش بيعملوا تقدير موقف لمقارنة القوات.. وقولته قبل كده الفارق بين عربية مرسيدس وعربية سيات.. الكلام ده لينا وعلى لينا ده لينا.. فارق القدرات بينا وبين التحدى والرغم من كده يتم اتخاذ القرار.. وعبور حاجز الياس وعدم القدرة وعدم الثقة.. احنا بنتكم عن جيل أكتوبر بزعامة رجل عظيم رغم الظروف".

الرئيس السيسي: كل المصريين تألموا بسبب الإرهاب

 

قال الرئيس إن المصريين كلهم تألموا بسبب الإرهاب، موضحا أن الدولة المصرية كلها دفعت الثمن وليس أهالي سيناء فقط وكل محافظات مصر قدمت شهداء سواء كانوا ضباطًا أو ضباط صف أو جنودًا، حتي نتخلص نهائيًا من الإرهاب. 

وأوضح أن "سيناء ستعود أفضل مما كانت، وإن الخير والأمن والاستقرار سيتحقق في سيناء وكل ربوع مصر"، مضيفًا: "الشر مهما كانت قوته لا يمكن أن يهزم الخير، الشر هو استثناء والخير هو قاعدة، وعمر الاستثناء ما يهزم القاعدة، وربنا يقدرنا علي البناء والتعمير في سيناء".

ووجه السيسي، "الشكر لأهالي سيناء علي دورهم في حرب أكتوبرالمجيدة"، موضحًا أنهم جزء لا يتجزأ من الشعب المصري،  وأنهم مصريون سواء قبل حرب 1967 أو بعدها أو قبل حرب 1973 أو بعدها".