اهم الاخبار
الثلاثاء 28 سبتمبر 2021
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

بالتفاصيل.. حقيقة مقتل الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي بعد انتزاع حريته

الوكالة نيوز

إزداد البحث عبر مواقع التواصل الإجتماعي صور الأسير الفلسطيني «زكريا زبيدى»،الذى تعرض للتعذيب على يد قوات  الإحتلال الإسرائيلي،حيث نشر اخو الأسير الفلسطيني «جبريل الزبيدى»،عبر صفحته الخاصة على موقع تبادل الصور والبوستات «فيسبوك»،وعلق على الصورة قائلاً «يتعرض اخي زكريا الان لأقصى..أنواع التعذيب يضربونه بالكهرباء.. وكسروا قدم.. ولا يعرف معنى النوم..يشبحونه على قدمه المكسوره..ويشتمومنه بالمسبات، ويحققون معه بطريقه وحشيه.. لاتمت للانسانيه بصلة.. يا رب اذا ذاقت قلوب البشر عليه فرحمتك لا تذيق».

حقيقة وفاة الأسير الفلسطيني «زكريا جربوع»..الذى انتزعت حريته من سجن جلبوع

أعلنت مصلحه السجون الإسرائيلية أن الاخبار المتداولة عبر مواقع التواصل الإجتماعي بشأن نقل الأسير الفلسطيني« زكريا الزبيدي»، الى مستشفى رمبام الاسرائيلية،حيث أضافت مصلحة السجون الإسرائيلية قائلة «خلافاً على الشائعات الكاذبة المنتشر عبر شبكات التواصل الإجتماعي..نؤكد إنه لم يتم نقل زكريا الزبيدي..للعناية المركزه، وهو موجود حالياً في المعتقل الذي تم احتجازه فيه»،كما أكدت على عدم نقل الأسير الفلسطيني.

معلومات عن الأسير الفلسطيني «زكريا الزبيدي»

شقيق الاسير الفلسطيني جبريل الزبيدي، أن الاحتلال ينتقم من شفيقة "زكريا الزبيدي" ونفذ بحقه كل أنواع التعذيب المحرم دولياً، حتى أدخل في العناية المركزة،وهو الآن في حالة خطرة جداً.


"زكريا الزبيدي" أحد الأسرى الستة، الذين هربوا من سجن جلبوع، أكثر سجون الاحتلال تحصينا ،والذي اعتقله الاحتلال و3 من رفاقه بعدها بأيام.

زكريا الزبيدى،يعتبر القائد السابق لكتائب شهداء الأقصى،وأيضاً عضو المجلس الثوري لحركة فتح الفلسطينية.

استطاع الهروب مع سته من اسرى الفلسطنين،الذين استطاعوا الهرب من سجن جلبوع الاسرائيلي،والذي يعتبر من أكثر السجون شديد الحراسه، خلال الاسبوع الماضي.

تمكنت اجهزه الاحتلال الاسرائيليه الامنيه القبض على الاسير الفلسطيني «زكريا الزبيدي»،وثلاثه أخرين من حركه الجهاد الاسلامية.

أسماء المعتقلون الأربعة الذين انتزعوا حريتهم من الأحتلال الإسرائيلي

أعلنت هيئه شؤون الاسره، ومحرروا الفلسطينيون، اليوم، الثلاثاء، ان  هيئه الأسرى،ستقوم بعمل زيارة،الى الأربعة أسرى، الذين انتزعوا حريتهم من سجن «جلبوع»،والتى تم أعتقالهم مرة أخرى،كما تعرضوا للتعذيب من قبل الإحتلال الإسرائيلي،وهم «زكريا زبيدي، محمود العارضة، يعقوب قدري،محمد العارضة».