اهم الاخبار
الأربعاء 19 يونيو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

رياضة

الأهلي ملك أفريقيا.. هزم الترجى بهدف ربيعه وتوج بدوري أبطال افريقيا

الأهلي
الأهلي

وضع الأهلي قدما فوق منصة التتويج الأفريقية بعد ان حسم الشوط الأول لصالحه بهدف مقابل لاشي علي حساب الترجي التونسي في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم المقام حالياً علي ستاد القاهرة.

مع بداية اللقاء وقبل ان تمر الدقيقة الأولي بدأ الترجي لعبة "إضاعة الوقت" حيث سقط احد المدافعين علي الأرض دون اي داعي.. ولكن الأهلي كان له رأي أخر وأكد ان هذا اليوم لن يسير علي هذا الدرب وانه جاء ليتوج باللقب وتمكن بالفعل من هز الشباك مبكراً للغاية في الدقيقة الرابعة بعد ان نفذ الشحات ضربة ركنية مميزة قابلها ربيعة برأسية قوية ارتطمت في مدافع الترجي روجر أهولو ومرت للمرمي.

بعد الهدف ازداد الثقة في لاعبي الأهلي وفازوا بكل الكرات الثنائية واندفع بقوة أكبر للهجوم لكن مع الوقت بدا الترجي في مبادلة السيطرة.

وفي الدقيقة 30 استغل تاو ارتباك دفاع الترجي وخطف الكرة وسدد كرة قوية في الزاوية الضيقة من جهة اليمين لكنها جاءت في الشباك الخارجية.

وفي الدقيقة 35 نظم الأهلي هجمة جيدة في الجهة اليسري انتهت عند حسين الشحات الذي أطلق تسديدة صاروخية من علي حدود منطقة الجزاء تصدي لها مميش حارس الترجي بصعوبة.

بعدها بدقيقتين أضاع الشحات فرصة هدف محقق بعد خطا فادح من دفاع الفريق التونسي في اخراج الكرة من مناطقه الدفاعية لتصل الكرة للشحات المنطلق بسرعة علي طبق من فضة وهو منفرداً بالمرمي ولكنه تباطأ في التسديد حتي تمكن دفاع الترجي في استرجاع الكرة من جديد.

وكالعادة واصل إمام عاشور تسديداته المباغتة واطلق واحدة في الدقيقة 44 بشكل مفاجئ مرت فوق المرمي.

الشوط الثاني 

وفي الشوط الثاني ظهر علي الأهلي اللجوء للدفاع وتأمين النتيجة وسيطر الترجي علي الاستحواذ وضغط بقوة وهدد مرمي شوبير مرتين من خلال التسديدات اخطرها كان في الدقيقة 63 بتسديدة قوسية صاروخية من يان سايس مرت بجانب القائم.
اجري كولر مع انتصف الشوط اوضح فكرته في اغلاق وسط الملعب امام الترجي وخنق اللعب حيث قام باخراج بيرسي تاو ودخل بدل منه ديانج وتغيرت الخطة من 4-3-3 إلي 5-4-1.

وبعد فترة من المناورات عاد الأهلي للضغط من جديد وهدد عاشور المرمي من جديد بتسديدة صاروخية تصدي لها الحارس ببسالة.

وفي الدقيقة 87 حصل الأهلي علي ركلة حرة من علي قوس الـ 18 سددها أفشة رائعة ولكن الكرة أبت ان تبتسم له وتريح أعصاب المارد الأحمر وارتطمت بالعارضة.

وصمد الأهلي حتي النهاية واطلق الحكم صافرة انتهاء المباراة معلنا الأهلي بطلا للقارة الثاني عشر في تاريخه.